تخطي إلى المحتوى الرئيسي
العراق

العراق: من هو سليل العائلة الملكية الذي رشح نفسه لتولي منصب رئيس الوزراء؟

علي بن الحسين
علي بن الحسين © /فيسبوك( الشريف علي بن الحسين )
نص : مونت كارلو الدولية
2 دَقيقةً

أعلن علي بن الحسين سليل الأسرة الملكية التي حكمت العراق من عام 1922 إلى عام 1958 أنه يرشح نفسه ليكون رئيسا للوزراء في العراق خلال مرحلة انتقالية خلفا لحكومة عادل عبد المهدي.

إعلان

وجاء هذا الإعلان يوم السبت 11 يناير –كانون الثاني 2020 عبر شريط فيديو موجه إلى وسائل الإعلام العراقية جاء في بعض أجزائه ما يلي: " تماشيا مع مطالب المتظاهرين الشبان وإكراما للذين قدموا دماءهم قرابين لاستعادة الوطن وكرامتهم المهدورة وما اشترطوه من مواصفات محددة وما طرحته المرجعية الرشيدة وما أكدته من ضرورة اختيار شخصية غير جدلية، ونزولا لرغبة الكثيرين، أضع اسمي بين يديكم كمرشح لرئاسة الوزراء".

وتعهد علي بن الحسين بالاستجابة إلى مطالب الشارع العراقي الذي يطالب بإسقاط الطبقة السياسية الحالية برمتها بسبب تورطها في الفساد ونهب ثروات البلاد وعدم الاهتمام بالحدود الدنيا من متطلبات العيش الكريم بالنسبة إلى غالبية الشعب العراقي.

وعلي بن الحسين هو ابن خالة الملك فيصل الثاني ثالث ملوك العراق وآخرهم من الأسرة الهاشمية والذي اغتيل في انقلاب عسكري في 14 يوليو-تموز عام 1958. وقد غادر سليل الأسرة المالكة بغداد ولمَّا يزَلْ في سن الثانية وقضى في بريطانيا عقودا حيث درس الاقتصاد في جامعتي نوتنغهام و إسيكس . واشتغل في القطاع المصرفي. ونشط في صفوف المعارضة العراقية في الخارج خلال فترة حكم صدام حسين على رأس "الحركة الملكية الدستورية" التي أصبحت تعرف باسم " الحركة الدستورية" بعد السماح لها بممارسة نشاطها داخل العراق إثر إقرار التعددية الحزبية في هذا البلد بعد سقوط النظام العراقي السابق.

وليست هذه المرة الأولى التي يعلن خلالها علي بن الحسين عن رغبته في تقلد منصب وزراي في العراق. فقد كان يرغب في عام 2016 في أن يكون وزيرا للخارجية في حكومة حيدر العبادي الذي كان مقربا منه. وأعرب عن الرغبة ذاتها عندما قبيل تشكيل حكومة عادل عبد المهدي في أكتوبر –تشرين الأول عام 2018.
 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.