تخطي إلى المحتوى الرئيسي
لبنان

بعد يوم من العنف: ميشيل عون يطلب من الجيش والأمن استعادة الهدوء في وسط بيروت

الرئيس اللبناني ميشال عون
الرئيس اللبناني ميشال عون ( أ ف ب)

طلب الرئيس اللبناني ميشيل عون من قادة الجيش والأمن استعادة الهدوء بوسط بيروت، وقال مكتب الرئاسة اللبنانية إن عون "دعاهم للحفاظ على أمن المتظاهرين السلميين والأملاك العامة والخاصة وإعادة الهدوء إلى وسط بيروت".

إعلان

وتأتي دعوة الرئيس اللبناني بعد يوم تميز بعنف الاشتباكات بين قوى الأمن والمتظاهرين، الذين قاموا برشق قوات الأمن بالحجارة وقام عدد منهم باقتلاع أشجار صغيرة وأعمدة إشارات السير ومهاجمة رجال الأمن بها.


يذكر أن مجهولين قاموا بحرق عدد من خيام المعتصمين في ساحة الشهداء، حيث تدور، عادة، نقاشات سياسية واقتصادية واجتماعية منذ بدء الحراك.


وأعلنت فرق الصليب الأحمر أنها عالجت 160 مصابا، على الأقل، من المتظاهرين ومن رجال الأمن، وأنه تم نقل أربعين منهم إلى المستشفيات، كما أفادت قوى الأمن الداخلي عن وقوع إصابات في صفوفها، قالت إن بعضهم عولج ميدانيا والبعض الآخر نقل إلى المستشفيات
 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.