تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الصين - بورما

رئيس الصين يقف إلى جانب بورما رغم اتهامها بالإبادة بحق الروهينغا ويوقّع عشرات الاتفاقيات الضخمة

سان سو تشي رفقة الرئيس الصيني
سان سو تشي رفقة الرئيس الصيني © / رويترز

أكد الرئيس الصيني شي جينبينغ يوم السبت 18 يناير 2020 تأييده للزعيمة البورمية أونغ سان سو تشي، في اليوم الثاني من زيارته لبورما حيث وقع الجانبان عشرات الاتفاقيات الضخمة في مجال البنى التحتية والتجارة.

إعلان

كما أعلن شي جينبيغ وقوفه إلى جانب بورما رغم الإدانات التي تتعرّض لها كما أعلن دعمه لجهود هذه البلاد في حماية حقوقها ومصالحها وكرامتها الوطنية على الساحة الدولية ورغبتها في الحفاظ على "السلام والاستقرار والنمو في ولاية راخين".

وتأتي زيارة الدولة التي يقوم بها الرئيس الصيني إلى العاصمة البورمية في ظلّ ابتعاد المستثمرين الغربيين عن البلاد على خلفية أزمة الروهينغا وفي ظلّ انتقادات كبيرة للزعيمة سو تشي التي فقدت مكانتها كرمز للدفاع عن حقوق الإنسان. وكلّ هذه العوامل جعلت من الصين أكبر مستثمر فيها.
 

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.