تخطي إلى المحتوى الرئيسي

إيران طلبت أجهزة من فرنسا والولايات المتحدة لتفريغ محتويات صندوقي الطائرة الأسودين

بقايا من الطائرة الأوكرانية التي سقطت قرب طهران يوم 8 يناير 2020
بقايا من الطائرة الأوكرانية التي سقطت قرب طهران يوم 8 يناير 2020 © أ ف ب
نص : مونت كارلو الدولية / أ ف ب
2 دقائق

قالت هيئة الطيران المدني الإيرانية إن إيران طلبت أجهزة من السلطات الأمريكية والفرنسية حتى يتسنى لها تفريغ محتويات صندوقي الطائرة الأوكرانية الأسودين لكنها لم تتلق ردا إيجابيا بعد.

إعلان

كانت كندا وأوكرانيا ودول أخرى فقدت رعايا في حادث الطائرة قد طلبت من إيران إرسال مسجل بيانات الرحلة ومسجل الأصوات إلى خبراء بالخارج لفحصهما. وقالت إيران إنها أسقطت الطائرة بطريق الخطأ في الثامن من يناير كانون الثاني في حادث راح ضحيته كل من كانوا على متن الطائرة وعددهم 176 شخصا.

وصدرت عن إيران إشارات متضاربة بشأن ما إذا كانت سترسل الصندوقين الأسودين للخارج. وقالت كندا، التي فقدت 57 من رعاياها في الحادث، إن فرنسا ستكون الخيار الأمثل لإرسال الصندوقين الأسودين إليها لأنها إحدى الدول القليلة القادرة على قراءة بياناتهما.

وعزوف إيران عن تسليم الصندوقين الأسودين قد يصيب بعض الدول التي لها قتلى في الحادث بالإحباط. وتواجه طهران بالفعل مطالبات بالتعويض وإجراء تحقيق كامل في إسقاط الطائرة.

وفي ثاني تقرير لها منذ كارثة إسقاط الطائرة، قالت هيئة الطيران المدني الإيرانية إنها لا تملك الأجهزة اللازمة لتفريغ البيانات من ذلك النوع من الصناديق الخاصة بالطائرة المنكوبة، وهي من طراز بوينج 737 ومصنوعة في الولايات المتحدة.

وأسقطت الدفاعات الجوية في إيران الطائرة وسط حالة من التأهب في البلاد بعد ضربة إيرانية استهدفت قوات أمريكية ردا على هجوم أمريكي أسفر عن مقتل قائد إيراني كبير.

وذكرت الهيئة الإيرانية أن طهران طلبت الأجهزة من المجلس الوطني الأمريكي لسلامة النقل ومن مكتب تحقيقات سلامة الطيران المدني في فرنسا (بي.إي.إيه) لكنها لم تتلق ردا إيجابيا.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.