تخطي إلى المحتوى الرئيسي

اختفاء زعيم قبيلة هندي مُدافع عن الأمازون في فرنسا ومخاوف من أن يكون قد قُتل

ألمير ناراياموغا سوروي في باريس في آب 2019
ألمير ناراياموغا سوروي في باريس في آب 2019 © أ ف ب
نص : مونت كارلو الدولية
1 دقائق

اختفى الناشط البرازيلي وزعيم القبيلة الهندي ألمير ناراياموغا سوروي منذ 18 كانون الثاني 2020 في ظروف غامضة بعد أن كان قد دعي للمشاركة في حفل لجمعية أرباب العمل الفرنسية في إقليم كوت دور الفرنسي مقرر الثلاثاء 21 كانون الثاني 2020.

إعلان

ويعتبر ألمير، خريج علم الأحياء، أحد أشهر الناشطين الأصليين في أمريكا الجنوبية ضد قطع الأشجار بشكل غير قانوني في غابات الأمازون المطيرة. حصل عام 2008 على جائزة في حقوق الإنسان في جنيف وسبق له أن حضر إلى البرلمان الفرنسي بدعوة من سكرتير الدولة السابق لشؤون العالم الرقمي في أيار 2019 وحذر في خطاب له حينها نواب الأمة الفرنسية من المخاطر المحدقة بالأمازون بعد انتخاب الرئيس البرازيلي الجديد جايير بولسونارو.
وبحسب المعلومات التي نقلتها الصحافة الفرنسية، فقد هبطت بالفعل طائرة سوروي في مطار شارل ديغول الباريسي، إلا أنه "لم يعط أي أخبار إلى مرافقيه ومعاونيه منذ يوم السبت الموافق 18 كانون الثاني". وهو غياب وصفته جمعية أرباب العمل الفرنسية بالمقلق خاصة وأن حياته كانت مهددة وأن جائزة كانت قد وضعت من أجل قتله.
وتابعت جمعية أرباب العمل "لقد زاد قلقنا بسبب التهديد الذي كان يعانيه، حيث تم وضع سعر لقتله بسبب نضاله ضد قطع الغابات بشكل غير قانوني. وكان ألمير قد قرر أن يعفي الشرطة من مسؤولية حمايته احتجاجاً على التهديد الذي يحيق به".

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.