تخطي إلى المحتوى الرئيسي

كارلوس غصن يطالب بتعويض 15 مليون يورو وبالإفراج عن وثائق داخلية تتعلق بعزله

كارلوس غصن خلال المؤتمر الصحفي الذي عقه في بيروت يوم 8 يناير 2020
كارلوس غصن خلال المؤتمر الصحفي الذي عقه في بيروت يوم 8 يناير 2020 © رويترز
نص : مونت كارلو الدولية / رويترز
2 دقائق

طالب محامو كارلوس غصن الرئيس التنفيذي المقال لنيسان موتورز وميتسوبيشي موتورز الاثنين 02/10 /2020 أمام محكمة هولندية بالإفراج عن وثائق داخلية تتعلق بعزله.

إعلان

واعتقل غصن، الرئيس السابق لتحالف رينو-نيسان-ميتسوبيشي في اليابان في 2018 لكنه فر إلى لبنان في ديسمبر كانون الثاني، ورفع دعوى قضائية في هولندا ضد شركتي السيارات اليابانيتين في يوليو تموز الماضي دافعا بأن عزله لم يكن قانونيا.

وعقدت أولى جلسات نظر الدعوى في أمستردام اليوم الاثنين. ويطالب غصن بتعويض قدره 15 مليون يورو من الشركتين اللتين يقول إنهما انتهكتا قانون العمل الهولندي.

وقال المحامي ريولان دو مول للمحكمة "نيسان ومتسوبيشي أساءتا لسمعة غصن علنا... غصن لم يواجه بتقاريرهما واتهاماتهما (للرد عليها) ولم تتبعا الإجراءات السليمة".

وقال المحامي إن غصن يريد "مناقشة كاملة لأسباب عزله. نحتاج لمعلومات من ملفه لنتمكن من القيام بذلك. السيد غصن مستعد للقتال".

ويطلب غصن الحصول على وثائق تتعلق بتحقيقات داخلية لنيسان وميتسوبيشي استخدمتها الشركتان لإقالته بزعم أنه ارتكب مخالفات مالية.

ودفع فريق الدفاع بأن هذه الوثائق ستظهر أن الشركتين كانتا على علم بأنشطة غصن.

ويقول محامو غصن إنه عُزل ظلما من رئاسة تحالف شركات السيارات المسجل في هولندا لأنه لم يطلع على تفاصيل المزاعم.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.