تخطي إلى المحتوى الرئيسي

فنزويلا توجّه احتجاجاً خطياً إلى السفير الفرنسي بسبب استقباله خوان غوايدو

خوان غوايدو
خوان غوايدو © رويترز

أعلنت الحكومة الفنزويلية الإثنين 02/17 توجيه احتجاج خطي للسفير الفرنسي رومان نادال، لاتهامها إياه بالتدخل في شؤون البلاد بعدما استقبل المعارض خوان غوايدو لدى عودته من جولة خارجية.

إعلان

وأعلنت وزارة الخارحية في بيان أنّ "السفير نادال اساء استخدام الامتيازات التي تمنحه إياها الدولة الفنزويلية نظراً لكونه دبلوماسيا"، مضيفة انّ "تحركه الأخير ينتهك المعاهدات الدولية بشأن الأعراف والتقاليد التي تنظم العلاقات السلمية بين الدول".

واعتبرت الرسالة أنّه باستقبال زعيم المعارضة الذي تعترف به نحو 60دولة بينها فرنسا على أنّه رئيس بالإنابة، فإنّ الدبلوماسي شارك "في إستراتيجية استفزاز واضحة وتدخل في الشؤون الداخلية".

ونقل الرسالة إلى السفارة الفرنسية نائب وزير الخارجية ايفان جيل.

والجمعة 02/14، اتهم الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو السفير الفرنسي بالتدخل في شؤون بلاده.

والثلاثاء الماضي، عاد غوايدو من جولة امتدت 23 يوما، قابل خلالها الرئيسين الأميركي دونالد ترامب والفرنسي إيمانويل ماكرون. وكان العديد من الدبلوماسيين بانتظاره في مطار كراكاس الدولي.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.