تخطي إلى المحتوى الرئيسي
النيجر - قوة برخان

قتل 120 "إرهابيا" خلال عملية عسكرية في النيجر

الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون يؤكد من النيجر تواصل عملية برخان العسكرية
الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون يؤكد من النيجر تواصل عملية برخان العسكرية © يوتوب أرشيف

أعلنت وزارة الدفاع في النيجر مساء يوم الجمعة 21 فبراير - شباط 2020  أن 120 "إرهابيا" تم "تحييدهم" خلال عملية عسكرية مشتركة أطلقها عناصر في القوات المسلحة النيجرية وقوة برخان الفرنسية في جنوب غرب النيجر في الأول من شباط/فبراير2020 .

إعلان

وقالت الوزارة في بيان إن العملية جرت في شمال منطقة تيلابيري بجنوب غرب النيجر على الحدود مع مالي. 


وأضاف البيان الذي تلي عبر الإذاعة أن "الحصيلة التي وضعت في 20 شباط/فبراير 2020 هي كما يلي: في الجانب الصديق لا خسائر، في الجانب المعادي تم تحييد 120 إرهابيا بينهم 23 في مثلث إيناتيس-تونغو تونغو-تيلوا".


وأوضح أنه "تمت مصادرة وتدمير عشر دراجات نارية ومعدات تستخدم في صنع عبوات ناسفة يدوية الصنع وللمراقبة".


وأشاد وزير الدفاع النيجري إيسوفو كاتامبي ب"التعاون مع الشريك الاستراتيجي في مكافحة الإرهاب إلى جانب القوات المسلحة النيجرية"، مؤكدا أن "هذه العملية المشتركة تتطابق مع التوصيات الصادرة عن قمة بو في فرنسا في 13 كانون الثاني/يناير 2020".


وتيلابيري منطقة شاسعة تبلغ مساحتها حوالى مئة ألف كيلومتر مربع وتقع بمحاذاة الحدود بين النيجر وبوركينا فاسو ومالي.

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.