تخطي إلى المحتوى الرئيسي
فرنسا

فرنسا: إجبار مجموعة من السياح على عدم مغادرة فندق بعد وفاة أحدهم يشتبه بإصابته بكورونا

امرأة ترتدي ماسك واق
امرأة ترتدي ماسك واق © رويترز

اضطرت السلطات الصحية في فرنسا إلى إغلاق فندق يقع في ضاحية بلدة بون في منطقة بورغونيو – فرانش كونتيه (وسط فرنسا الشرقي).

إعلان

وتم اتخاذ هذا الاجراء بعد وفاة سائح من هونغ كونغ كان يقيم في الفندق مع مجموعة تضم قرابة 30 شخصا في ليل الثلاثاء الأربعاء 26 فبراير شباط 2020. ويشتبه في أن تكون وفاة هذا السائح ناتجة عن فيروس كورونا المستجد. ومن هنا جاء قرار إلزام السياح الذين كانوا يفترض أن يسافروا إلى باريس بالبقاء في الفندق لاجراء الفحوص الضرورية والتأكد من سبب وفاة السائح.

ولكن إدارة الفندق سمحت لي بعض نزلائه من مغادرته وذلك بعد تأكد السلطات الصحية بأنهم لم يلتقوا بأي شكل من الأشكال مجموعة السياح الذين كان المتوفى ينتمي إليها.

من جهة أخرى، أعلن عن وفاة رجل ستيني في باريس ليل الثلاثاء الأربعاء 26 فبراير بسبب اصابته بفيروس كورونا المستجد.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.