تخطي إلى المحتوى الرئيسي

ألمانيا قد تستخدم علاقاتها الاقتصادية الوثيقة مع روسيا للضغط على بوتين حول سوريا

يحضر الرئيس الروسي بوتين والمستشارة الألمانية ميركل مؤتمرا صحفيا مشتركا بعد اجتماعهما في سوتشي
يحضر الرئيس الروسي بوتين والمستشارة الألمانية ميركل مؤتمرا صحفيا مشتركا بعد اجتماعهما في سوتشي © رويترز

قالت وزيرة الدفاع الألمانية الأربعاء 03/04 إن ألمانيا تربطها علاقات اقتصادية وثيقة مع روسيا ويمكنها استغلال ذلك في الضغط على الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بشأن تدخل موسكو في سوريا.

إعلان

وقالت الوزيرة الألمانية أنيجريت كرامب كارينباور لتلفزيون أر.تي.إل/إن.تي.في الخاص إن ألمانيا لها روابط تجارية واسعة النطاق مع روسيا واستخدمت العقوبات بالفعل فيما يتعلق بالصراع في أوكرانيا. وقالت "هذا هو السؤال الذي يتعين طرحه الآن فيما يتعلق بسوريا" مشيرة إلى أن ألمانيا يجب أن تظهر لروسيا "أننا على علم تام بما تقوم به في سوريا".

وكررت الوزيرة اقتراحها بإقامة مناطق آمنة في شمال سوريا لحماية المدنيين، وأضافت أن المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل تحاول إقناع بوتين بتأييد ذلك. وأضافت كارينباور أن من الممكن أن يُطلب من ألمانيا وقوى أوروبية أخرى حماية هذه المناطق إذا ما وافقت كل الأطراف المعنية في المنطقة على إقامتها. لكنها أشارت إلى أن السيناريو الأكثر واقعية هو إقامة منطقة آمنة تتولى الأمم المتحدة ومنظمة الأمن والتعاون في أوروبا المسؤولية عنها.

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.