تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الصين

الرئيس الصيني يزور لأول مرة مدينة ووهان مركز تفشي فيروس كورونا إلى العالم

الرئيس الصيني شي جين بينغ
الرئيس الصيني شي جين بينغ © (رويترز)
نص : مونت كارلو الدولية / رويترز
4 دقائق

زار الرئيس الصيني شي جين بينغ مدينة ووهان، مركز تفشي فيروس كورونا، يوم الثلاثاء 10آذار - مارس 2020  للمرة الأولى منذ بدء التفشي، في مؤشر على اعتقاد بكين أن جهودها لاحتواء الفيروس تؤتي ثمارها.

إعلان

تأتي زيارة شي للمدينة التي يُعتقد أن الفيروس ظهر فيها للمرة الأولى أواخر عام 2019 بعد تباطؤ انتشاره بشدة على البر الرئيسي خلال الأسبوع المنصرم ومع تحول الانتباه إلى الوقاية من العدوى القادمة من بؤر للتفشي خارج البلاد مثل إيران وإيطاليا وكوريا الجنوبية.

وقال تشانغ مينغ، وهو أستاذ بجامعة رنمين في بكين، لرويترز ”من الواضح أن شي لم يكن ليزور ووهان في وقت سابق لأن خطر إصابته بالفيروس هناك كان عاليا جدا في بادئ الأمر“.

وأضاف ”إنه هناك الآن لجني الثمار. وجوده هناك يعني أن الحزب الشيوعي الصيني ربما يعلن قريبا انتصاره على الفيروس“.

وواجهت الصين سهام الانتقاد داخليا وخارجيا لطريقة تعاملها مع انتشار الفيروس في بادئ الأمر حيث حجبت المعلومات وهونت من المخاطر لكن جهودها المستميتة للسيطرة على كورونا بما في ذلك إغلاق مدينة ووهان وإقليم هوبي كانت ناجعة في الحد من التفشي.

وأشارت وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا) إلى زيارة شي لمدينة ووهان وقالت إنه سيزور ”العاملين في المجال الطبي وضباط الجيش والجنود والعاملين في الخدمة المدنية وضباط الشرطة والمسؤولين والمتطوعين الذين يحاربون التفشي في الصفوف الأمامية ويعرب عن امتنانه لهم كما سيتفقد المرضى والسكان“.

انخفاض عدد الإصابات الجديدة

قالت لجنة الصحة الوطنية إن البر الرئيسي الصيني سجل 19 حالة إصابة جديدة أمس الاثنين انخفاضا من 40 في اليوم السابق. وهذا هو ثالث يوم على التوالي لا تُسجل فيه حالات عدوى محلية خارج هوبي.

ومن بين الحالات الجديدة توجد 17 إصابة في ووهان وإصابة في بكين وأخرى في إقليم قوانغدونغ لشخصين قادمين من الخارج حسبما قالت سلطات الصحة.

وبهذا يرتفع العدد الإجمالي لحالات الإصابة المؤكدة على بر الصين الرئيسي إلى 80754 إصابة.

وكثفت السلطات الصينية التحذيرات من مخاطر دخول الأجانب والصينيين للبلاد من بؤر ساخنة في الخارج مثل إيران وإيطاليا.

والحالة المسجلة في بكين يوم الاثنين التقطت العدوى من مسافر جاء إلى البلاد من بريطانيا أما الحالة المسجلة في قوانغدونغ فانتقلت إليها العدوى من إسبانيا. وبلغ عدد حالات العدوى من الخارج 69 حالة حتى يوم الاثنين 9 آذار - مارس 2020.

وأشار إحصاء أجرته رويترز وفقا لما تعلنه الحكومات من أرقام إلى أن أكثر من 114300 شخص أصيبوا بفيروس كورونا على مستوى العالم وإلى أن المرض أودى بحياة أكثر من 4000.

من ناحية أخرى، قال موقع (ذا بيبر) الإخباري الإلكتروني المدعوم من حكومة شنغهاي على تويتر اليوم الثلاثاء إن الصين أغلقت كل المستشفيات المؤقتة بمدينة ووهان.

وانهار فندق صغير خصصته السلطات الصينية للحجر الصحي للمرضى بإقليم فوجيان يوم السبت مما أسفر عن سقوط 20 قتيلا ولا تزال هناك جهود لإنقاذ عشرة أشخاص.

وارتفع العدد الإجمالي للوفيات بسبب الفيروس في الصين إلى 3136 حتى يوم الاثنين 9مارس  بزيادة 17 حالة وفاة عن يوم الأحد 8 مارس.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.