تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الولايات المتحدة - الصين

كورونا: حرب كلامية غريبة بين بكين وواشنطن

علما الولايات المتحدة الأمريكية والصين
علما الولايات المتحدة الأمريكية والصين © فيسبوك (صدى العرب)

"بعض الساسة الأمريكيين يستخدمون فيروس كورونا كسلاح لتشويه الصين"، هذا ما قالته وكالة أنباء الصين الجديد (شينخوا)، يوم الأحد 3/15.

إعلان

يأتي هذا التعليق في إطار حرب كلامية تتصاعد بين البلدين بشأن طريقة تصدي بكين للتفشي، واتهم المقال مستشار الأمن القومي الأمريكي روبرت أوبراين ووزير الخارجية مايك بومبيو بنشر ”فيروس سياسي“ واستخدامه للتقليل من شأن الصين.

وكان أوبراين قد اعتبر، الأسبوع الماضي، أن رد الصين على فيروس كورونا كان بطيئا مما كلف العالم شهرين كان يمكن أن يستعد خلالهما لانتشار المرض، أما بومبيو فقد قال إن البيانات المنقوصة من الصين أدت إلى عرقلة الرد الأمريكي على تفشي فيروس كورونا .

لكن وكالة أنباء الصين الجديد قالت إن الإجراءات التي قامت بها بكين، بما في ذلك فرض حجر صحي صارم على ملايين الأشخاص، منح العالم ”وقتا ثمينا“ للاستعداد لمواجهة تفشي الفيروس، وهو ما يقر به المجتمع الدولي.

وأضافت أن جهود الولايات المتحدة في التعامل مع حالات الإصابة بالفيروس لديها تعرضت لانتقادات واسعة.

واتهمت الوكالة واشنطن بالكيل بمكيالين فيما يتعلق بتقييم إجراءات العزل في مدينة ووهان، وهي بؤرة الفيروس الذي ظهر في ديسمبر /  كانون الأول من العام الماضي، مقارنة بنظرتها للعزل الذي فرضته إيطاليا في الآونة الأخيرة، كما هاجمت شينخوا الساسة الأمريكيين الذي يطلقون على الفيروس اسم ”فيروس ووهان“ أو ”الفيروس الصيني“.

 

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.