تخطي إلى المحتوى الرئيسي
أمريكا / لقاح

بدء أول تجربة على البشر للقاح وقائي من فيروس كورونا في أمريكا

سير العمل البحثي على لقاح لمرض فيروس كورونا في مختبر في توبنغن الألماني
سير العمل البحثي على لقاح لمرض فيروس كورونا في مختبر في توبنغن الألماني © رويترز
نص : مونت كارلو الدولية
2 دقائق

خضع  يوم الاثنين 16 مارس 2020 عدد من المتطوعين بمدينة سياتل الأمريكية، لأوّل تجربة سريرية على البشر، من أجل التوصل إلى لقاح يحمي من فيروس كورونا، وفقا لما نقلت وكالة أسوشيتد برس عن مسؤول حكومي أميركي.

إعلان

وتشمل التجارب في مرحلة أولى 45 متطوعا من فئة الشباب سيتحصلون على جرعات متنوعة من اللقاح الذي يعتمد على دفع الخلايا البشرية لإنتاج بروتينات قد تُجنّب الإصابة بالفيروس أو تساهم في معالجته.

 

وتُختبر الجرعة اللازمة، لاستنفار الجهاز المناعي لدى الشخص. ويُعرف هذا اللقاح باسم: "1273  mRNA-" .

ونسبت وكالة نقلا عن المسؤول الأمريكي قوله إن مؤسسة المعاهد الصحية الوطنية بالولايات المتحدة تمول التجربة المذكورة للقاح فيروس كورونا.

 

ويجري العمل على إنتاج هذا اللقاح في مشروع مشترك بين المعاهد الصحية الوطنية وشركة مودرنا.

وأضاف المسؤول أنه ليس ثمة احتمال لإصابة المختبرين بالمرض، لأن تلك الجرعات لا تحتوي على الفيروس نفسه.

وأضاف أن هدف التجربة في هذه المرحلة هو التأكد من أن اللقاح لا يؤدي إلى أي آثار جانبية مقلقة، لتمهيد الطريق لتجارب واسعة النطاق.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.