تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الولايات المتحدة

نيويورك تواجه خطر شلل مستشفياتها

مركز طبي بنيويورك
مركز طبي بنيويورك © رويترز
نص : مونت كارلو الدولية / أ ف ب
1 دَقيقةً

حذّر رئيس بلدية نيويورك بيل دي بلاسيو، يوم الأحد ٣/٢٢، من أن مخزون المعدات الضرورية لعمل المستشفيات لا يكفي سوى لبضعة أيام في ظل تفشي كورونا المستجد، منبها إلى أن مستشفيات المدينة التي سجلت أعلى رقم من المصابين بفيروس كورونا المستجد وصلت مرحلة الإنهيار.

إعلان

وقال لشبكة "سي إن إن" "نحن على بعد عشرة أيام من رؤية نقص واسع لأقنعة الجراحة وأجهزة التنفس، وهي أشياء ضرورية لإبقاء عمل نظام المستشفيات على وتيرته"، وناشد الرئيس دونالد ترامب تحريك الجيش لرفع وتيرة الإنتاج والتوزيع فيما يخص المعدات الطبية اللازمة.

وقال "إن لم نحصل على المزيد من أجهزة التنفس في الأيام العشرة المقبلة، سيموت أولئك الذين لا يجب أن يلقوا حتفهم".

كما حذر من أن "الأسوأ لم يأت بعد"، ووصف الوباء سريع الانتشار بأنه "الأزمة الأخطر محلياً منذ الكساد الكبير" في ثلاثينات القرن الماضي، مما يستدعي وفقا  لدي بلاسيو تعبئة الجيش بشكل كامل وأن يتحرك الكونغرس كما لو كانت الولايات المتحدة تتجه نحو الكساد الكبير.

وأصيب نحو ٢٧ ألف شخص بفيروس كورونا في الولايات المتحدة طبقاً لإحصائية حديثة من مستشفى جامعة جون هوبكنز. وقرابة ٨٠٠٠ منهم في مدينة نيويورك حيث توفي ٦٠ شخصا، فيما توفي ٧٦ في الولاية ذاتها.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.