تخطي إلى المحتوى الرئيسي
اقتصاد

الأسواق الآسيوية تنقذ الدولار

دولار أميركي
دولار أميركي pixabay
نص : مونت كارلو الدولية / أ ف ب
2 دقائق

أدى الغموض المحيط بأوضاع الاقتصاد العالمي، وتصريحات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب المتخبطة بشأن الإجراءات الأمريكية لمكافحة كورونا، إلى إلحاق الكثير من الخسائر بالعملة الأمريكية على مدى أسبوع، والذي وصفه المراقبون بأسوأ أسبوع شهده الدولار منذ 2009. لكن العملة الأمريكية عادت ، يوم الاثنين 30 آذار – مارس للصعود مقابل الجنيه الاسترليني واليورو والدولارين النيوزيلندي والأسترالي في جلسة آسيوية اتسمت بالحذر.

إعلان

فقد الإسترليني 0.8٪ وتراجع إلى 1.2357 دولار، كذلك تراجع الدولار الأسترالي 0.5٪ إلى 0.6134 دولار أمريكي ونزل اليورو بالنسبة ذاتها إلى 1.1077 دولار أمريكي، واستقرت العملة اليابانية عند 108.2 ين مقابل الدولار.

كما نزل اليوان الصيني 0.3٪ في المعاملات الخارجية إلى 7.1062 بعد أن خفض بنك الشعب الصيني فجأة سعر الفائدة الرئيسي للمعاملات بين البنوك بواقع 20 نقطة أساس.

ومقابل سلة من العملات، ارتفع الدولار 0.5٪ إلى 98.831.

وارتفع الدولار والين مقابل عملات أسواق ناشئة بعد أن حملت نهاية الأسبوع مزيدا من الأنباء السيئة بشأن فيروس كورونا، إذ قدر أنتوني فاوتشي مدير المعهد الوطني للحساسية والأمراض المعدية عدد الوفيات التي قد تسببها الجائحة في الولايات المتحدة بين 100 و200 ألف، إذا لم تنجح جهود احتواء الفيروس.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.