تخطي إلى المحتوى الرئيسي
كرة القدم الفرنسية

كورونا يخطف باب ضيوف الرئيس السابق لنادي مرسيليا "التاريخي"

الموت رئيس نادي أولمبيك مرسيليا (OM) السابق باب ضيوف
الموت رئيس نادي أولمبيك مرسيليا (OM) السابق باب ضيوف AFP - ANNE-CHRISTINE POUJOULAT

غيب الموت رئيس نادي أولمبيك مرسيليا (OM) السابق باب ضيوف المولود في تشاد عن عمر يناهز 68 عاما بعد اصابته بفيروس كورونا. وقد توفي ضيوف في مستشفى بالعاصمة السنغالية داكار في وقت متأخر من مساء الثلاثاء 31 مارس/ آذار 2020.

إعلان

وكان من المقرر ان يتم نقل ضيوف من دكار الى مدينة نيس الفرنسية على متن طائرة خاصة مجهزة من الناحية الصحية يوم الثلاثاء 31 مارس/ آذار 2020، لكن طائرته لم تقلع بسبب تردي وضعه الصحي قبل ان يتوفى على الاراضي السنغالية.  

وترأس باب ضيوف، الصحافي السابق، نادي مرسيليا الفرنسي عام 2002 الى عام 2009 وساهم بشكل كبير في بناء الفريق الذي توج بطلا للدوري الفرنسي بقيادة مدرب منتخب فرنسا الحالي ديديه ديشان عام 2010 بعد صيام دام 17 عاما.

ويعتبر نادي مرسيليا من أكبر وأعرق الفريق الفرنسية حيث حصل 11 مرة على الدوري الفرنسي، كما فاز بكأس فرنسا 10 مرات، و 3 مرات بكأس الرابطة الفرنسية، وكأس السوبر الفرنسي مرتين. 

ويعد باب ضيوف من أكبر رؤساء نادي مرسيليا "التاريخي" وهو النادي الفرنسي الوحيد الذي فاز بدوري أبطال أوروبا عام 1993.

وكان ضيوف أيضا يحظى بشعبية كبيرة لدى مشجعي ومحبي الفريق، واحترام كبير من رؤساء النوادي الفرنسية الأخرى حيث كان يملك كاريزما قوية ومعرفة دقيقة بكرة القدم الفرنسية والعالمية.

يذكر أن باب ضيوف كان أول رئيس لناد أوروبي كبير صاحب بشرة سمراء.

 

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.