تخطي إلى المحتوى الرئيسي
هوليوود ـ مشاهير

كيف يعيش الأمير السابق هاري وزوجته ميغن في هوليوود؟

Harry et Meghan
Harry et Meghan AFP - DANIEL LEAL-OLIVAS

انتقل الأمير هاري وزوجته ميغن إلى كاليفورنيا قبل أيام، بعد أن أصبحا، اعتبارا من يوم الأربعاء 1 / 4، عضوين غير نشيطين في العائلة المالكة البريطانية.

إعلان

ويقيم هاري وميغن في منزل على شاطئ ماليبو، بالقرب من لوس أنجليس، حيث يعيش عدد كبير من نجوم هوليوود وأغنياء كاليفورنيا، ويشير البعض إلى أن المشكلة هي أن الزوجين لا ينتميان إلى فئة النجوم هوليوود ولا إلى فئة أغنياء كاليفورنيا، أضف إلى ذلك إلى أنهما أصبحا مستقلين ماديا عن العائلة المالكة، مما يعني أن عليهما العمل لكسب سبل الحياة.

ويبدو أن هذه المهمة ستكون أسهل بالنسبة إلى ميغن، التي ولدت في لوس أنجليس، حيث لا تزال تعيش والدتها دوريا، ولديها علاقات جيدة ومعارف كثيرة اكتسبتها عندما كانت ممثلة.

وأعرب جيتندر سهديف الخبير في عالم المشاهير عن اعتقاده بأن ميغن ستواصل العمل في عالم الترفيه بطريقة أو بأخرى، خصوصا وأنها تأتي من هذا العالم، ولكنه استبعد أن تعود إلى التمثيل، وتؤدي أدوار مشابهة للأدوار التي أدتها في السابق، معربا عن اعتقاده في أنها قد تقدم أفلاما وثائقية أو تشارك في دبلجة أعمال مختلفة.

وتختلف الأمور بالنسبة للأمير هاري، الذي قطع العلاقات مع عائلته، وانتقل على بعد آلاف الكيلومترات مع زوجته وابنه آرتشي، إذ يبدو انتقاله للحياة في لوس آنجليس كما لوكان قفزة في المجهول، وحتى خبير النجوم سهديف لا يرى لشخص مثله، مكانا منطقيا في هوليوود، ولكنه لم يستبعد أن يتكيف، وربما يقوم بإلقاء كلمات في مناسبات عامة، وعقود مع دور النشر، ومقابلات تلفزيونية.

وأحد الاحتمالات هو تقليد باراك وميشال أوباما اللذين أسسا شركة إنتاج، باعتبار أنها طريقة تسمح لهما بالترويج لقضايا يهتمون بها مثل الصحة العقلية أو حماية البيئة.

إلا أن هاري وميغن يواجهان مشكلة أخرى تتعلق بالمكان الذي سيستقران فيه، وربما يكون الحل في المجمعات المغلقة التي تتمتع بنظام مراقبة في الأحياء الراقية في برنتوود أو بيفيرلي هيلز مناسبة، ولا يعتقد الكثيرون أنهما سيظهران كثيرا في قلب هوليوود، نظرا لتعقيدات الأمر فيما يتعلق بالإجراءات الأمنية لحمايتهما، خصوصا بعد تصريح الرئيس الاميركي دونالد ترامب بأن الولايات المتحدة لن تدفع لتأمين حماية الزوجين .

وأشار سهديف إلى أن كالاباساس، وهي ضاحية فاخرة تقع على التلال تعيش فيها عائلات من أمثال عائلة كارداشيان، قد تكون خيارا مقبولا.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.