تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الإمارات العربية

رحلات محدودة لـ" طيران الاتحاد" و" الاتحاد"

طيران الإمارات
طيران الإمارات - فليكر (Victor)
نص : مونت كارلو الدولية / أ ف ب
3 دقائق

استأنفت شركتا "طيران الإمارات" و"الاتحاد" الإماراتيتين تشغيل عدد محدود من الرحلات الجوية لنقل زوار إلى بلدانهم بعد مرور أقل من أسبوعين على تعليق الرحلات الجوية في الدولة الخليجية على خلفية وباء كوفيد-19.

إعلان

وسجلت الإمارات حتى الآن 2076 إصابة بفيروس كورونا المستجد، بحسب ما أعلنت وزارة الصحة يوم الإثنين 6 أبريل 2020.

 

 واصطف عشرات المسافرين الذين وضعوا كمامات طبية وقفازات، وحافظوا على مسافة تفصل بينهم بانتظار خضوعهم لفحص الحرارة قبل دخولهم مطار دبي الدولي.

  

وكانت مجموعة "طيران الإمارات" أعلنت في 2 من نيسان/أبريل 2020 أنها حصلت على موافقة رسمية من السلطات للبدء بتشغيل عدد من رحلات الركاب، لإعادة مسافرين إلى بلدانهم.

  

وأوضحت "طيران الإمارات" في بيان انها ستسيّر أسبوعيا أربع رحلات إلى لندن وثلاث رحلات إلى كل من فرانكفورت وباريس وبروكسل وزيوريخ.

   ومن جانبها، أعلنت "الاتحاد" عبر حسابها على تويتر استئناف تشغيل عدد محدود من الطائرات مع رحلة تقل مسافرين إلى سيول في كوريا الجنوبية في 5 من نيسان/ابريل.

  

وقالت الشركة أنها ستشغل سبع رحلات إلى سيول وخمس إلى سنغافورة وست إلى مانيلا ورحلتين إلى جاكرتا حتى 21 من نيسان/أبريل 2020.

  

وكانت حكومة الإمارات علّقت جميع الرحلات الجوية للركاب والترانزيت لمدة اسبوعين على خلفية تفشي فيروس كورونا المستجد بدءا من 25 آذار/مارس.

  

مع تعليق الرحلات، أعلنت "طيران الإمارات" وهي أكبر ناقل جوي في المنطقة أنّها ستقوم بخفض الرواتب الأساسية "موقتا" بنسب تتراوح بين 25% و50%، لغالبية العاملين فيها لفترة ثلاثة أشهر دون إلغاء الوظائف.

  

وقرّرت سلطات إمارة دبي هذا الاسبوع ضخ رأسمال جديد في "طيران الإمارات" لمساعدتها على تخطي تبعات إجراءات الحد من انتشار فيروس كوفيد-19.

  

وشدّدت إمارة دبي القيود التي تفرضها على حركة التنقل، معلنة عن "إجراءات مشدّدة لتقييد حركة الأفراد والمركبات في مختلف أنحاء الإمارة على مدار اليوم ولمدة أسبوعين قابلة للتجديد".

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.