تخطي إلى المحتوى الرئيسي
فرنسا - الصين

وزير الدولة الفرنسي للشؤون الخارجية: على بكين بذل جهود في إطار مساعدة إفريقيا بشأن الديون

وزير الدولة الفرنسي للشؤون الخارجية جان باتيست لوموان
وزير الدولة الفرنسي للشؤون الخارجية جان باتيست لوموان © أ ف ب
نص : مونت كارلو الدولية / أ ف ب
1 دقائق

أكد وزير فرنسي يوم الخميس 09 أبريل - نيسان 2020 أن فرنسا التي تدعو إلى تعليق تسديد الديون وحتى إلغائها للدول الأكثر تضرراً من أزمة وباء كوفيد-19، تطلب أن تشارك الصين أيضاً في هذه الجهود.

إعلان

وأشار وزير الدولة الفرنسي للشؤون الخارجية جان باتيست لوموان في كلمة يوم الخميس 9 أبريل - نيسان 2020 أمام لجنة الشؤون الخارجية في مجلس الشيوخ الفرنسي، أن "الدائنين غير الأعضاء في نادي باريس يمثلون 37%" من مجموع ديون هذه الدول "بينها 11% مستحقة للصين".

وأضاف "سيكون من غير المناسب أن يتخذ أعضاء نادي باريس مبادرات من دون أن ينضمّ إليها الآخرون" مشدداً على وجوب القيام بـ"تحرّك منسّق على الصعيد الدولي".

وأوضح أنه يُفترض أن تتم مناقشة هذه المسألة أثناء اجتماع مجلس التنمية في البنك الدولي وصندوق النقد الدولي في 15 نيسان/أبريل.

ودعا وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان يوم الأربعاء 8 أبريل - نيسان 2020 إلى "تعليق" سداد فوائد الديون، وحتى "إلغاء أو إعادة هيكلة" ديون الدول الأكثر تضرراً جراء الوباء.

ونادي باريس، الطرف الرئيسي في هذه العملية، هو مجموعة غير رسمية مؤلّفة من جهات رسمية دائنة.

وتستثمر الصين من جهتها مليارات الدولارات كل عام في إفريقيا في البنى التحتية (طرق وسكك حديد ومرافئ) أو في مواقع صناعية. ووعدت بتقديم هبات بقيمة 15 مليار دولار وقروض من دون فائدة وبشكل أوسع إقامة استثمارات بقيمة 60 مليار دولار في هذه القارة أثناء مة بين الصين وإفريقيا في أيلول/سبتمبر 2018.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.