المغرب ـ فيروس كورونا

المغرب بدأ في صنع أجهزة التنفس الصناعي لمكافحة فيروس كورونا

مغربيات يعملن على جهاز تهوية في الدار البيضاء بعد تفشي فيروس كورونا يوم 10 أبريل 2020
مغربيات يعملن على جهاز تهوية في الدار البيضاء بعد تفشي فيروس كورونا يوم 10 أبريل 2020 REUTERS - YOUSSEF BOUDLAL

قالت وزارة الصناعة المغربية إن المملكة بدأت تصنيع أجهزة التنفس الصناعي المزودة بأقنعة الأكسجين حيث من المتوقع أن يتوفر 500 جهاز منها للاستخدام بحلول منتصف أبريل نيسان 2020 للمساعدة في تلبية الطلب الناجم عن مرض كوفيد-19 الذي يسببه فيروس كورونا.

إعلان

وسجل المغرب 1431 حالة إصابة بالفيروس منها 105 حالات وفاة ويعمل على زيادة عدد أسرة الرعاية المركزة إلى 3000 من 1640.

وتسبب الوباء في نقص عالمي في أجهزة التنفس الصناعي ومعدات طبية أخرى.

وطلبت وزارة الصناعة من موردي قطاع صناعة الطيران والإلكترونيات في البلاد تطوير وتصنيع أجهزة التنفس الصناعي المزودة بأقنعة الأكسجين وطراز آخر يستخدم فيه أنبوب لتوصيل الأكسجين مباشرة إلى رئة المريض بعد تخديره.

وقالت الوزارة في رسالة بالبريد الإلكتروني إلى رويترز إن دفعة أولى تضم 500 جهاز من النوع المزود بقناع أكسجين ستكون جاهزة خلال نحو أسبوع.

وقال بدر جعفر وهو مدير شركة بالدار البيضاء تزود شركة سافران الفرنسية بقطع غيار محركات الطائرات "نستخدم مواد متاحة محلية هنا وسنواصل إنتاج أجهزة التنفس الصناعي وفق احتياجات المغرب".

وتعمل الشركة مع مجموعة شركات أخرى تنسق عملها وزارة الصناعة وبمساعدة من وزارة الصحة وهيئات عامة أخرى.

كانت الحكومة، التي فرضت عزلا عاما لإبطاء انتشار الفيروس، قد قالت الشهر الماضي إنها خصصت 200 مليون دولار لشراء معدات وأدوية للاستعداد للأزمة.

وساعد أطباء ومهندسون من مؤسسات عامة في تصميم أجهزة التنفس الصناعي التي تستخدم قناع الأكسجين والتي يجري إنتاجها بالفعل ويمكن استخدامها لمدة 3000 ساعة، وحصل التصميم على موافقة وزارة الصحة.

ويعمل الأطباء والمهندسون حاليا على تطوير النوع الآخر من أجهزة التنفس الصناعي.

ويوجد بالمغرب حوالي 140 شركة تعمل في توريد الأجزاء لقطاع صناعة الطيران ويعمل بها أكثر من 10000 شخص، وبلغ حجم صادراتها في العام الماضي 1.58 مليار دولار لشركات منها بوينج وإيرباص.

ولم تذكر الوزارة أو الشركات حجم الاستثمار المطلوب أو الشروط التجارية لتصنيع أجهزة التنفس الصناعي.

وقال جعفر "آمل أن يكون هذا منصة لانطلاق الصناعة الطبية في البلاد".

وقدم المغرب دعما ماليا للشركات الصغيرة التي تنتج معدات لمكافحة فيروس كورونا، كما جعل ارتداء الكمامات إلزاميا في وقت سابق هذا الأسبوع.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم