تخطي إلى المحتوى الرئيسي
أخبار العالم

تونسي نجا من كورونا: استعملت الزعتر وعصير البرتقال ونبتات أخرى

تبات الزعتر
تبات الزعتر © (الصورة من فيسبوك)
نص : مونت كارلو الدولية / رويترز
3 دقائق

تونسي إلى أسرته بعد أن انفصل عنها لمدة أسبوعين ليكافح وحده إصابته بفيروس كورونا المستجد.

إعلان

وقال محمد قزاح (32 عاما) الذي أصيب بعدوى مرض كوفيد-19 أثناء زيارة قام بها لفرنسا أن أصعب شيء هو أنه كافح المرض وحده. ووصف كذلك شعوره بالقلق لأنه يعاني من مرض السكري مما يجعله أكثر عرضة للمضاعفات الخطيرة للمرض.

وقال قزاح وهو مدير شركة خدمات "في الأسبوع الأول عندما بدأت الأعراض وتم التأكيد بالنسبة للتحاليل أن جسمي حامل للفيروس، الحقيقة كان هناك ضغط نفسي كبير، لأنني كنت وحيدا في المنزل أعاني من المرض مع هذا كنت أعاني من مرض السكري درجه ثانية، إذن كان هناك هواجس نفسية تقلقني".

وأضاف "لأنني أعاني من مرض السكري من الدرجة الثانية كنت أستخدم الأنسولين وجهاز المناعة الخاص بي ليس جيدًا دائمًا، لذا بالنسبة إلى وضعي، يجب أن أكتشف حلًا لدعم جهاز المناعة الخاص بي، خاصة أن وزارة الصحة تقول دائمًا أننا مع هذا الفيروس لا يمكننا أن نستعمل دواء آخر، لذلك بحثت عن حل لتقوية جهاز المناعة، عندما بحثت وجدت العديد من الأشياء التي يمكننا استخدامها مثل الزعتر فهو من النباتات التي تقوي جهاز المناعة هناك أيضًا إكليل الجبل، أستخدم الكثير من العسل، أوراق الكالبتوس وعصير البرتقال وشاي الأعشاب يمكن أن تشربه كلما استطعت".

وقالت زوجته درة بن عبد الجليل "كانت هذه التجربة صعبة، لأنك لا تستطيع أن تفعل أي شيء، تحتاج فقط لقول بضع كلمات لدعمه، لا يمكنك فعل أي شيء، فقط كن هناك".

ووصف قزاح كيف استمد قوته من الأصدقاء والأهل ولجأ للإنترنت بحثا عن علاجات لتقوية المناعة وتمسك بالتفاؤل والتفكير الإيجابي.

وقال "أهم شيء لهزيمة هذا المرض هو أن يكون لديك تفكير إيجابي، وروح عالية، صحيح أن هذا الفيروس مميت ولكن أول شيء هو ليس مميتًا لجميع الناس، وثانيًا تجديد العزم والثقة بالله والثقة بالنفس هم نصف العلاج".

وتابع "بقيت إيجابيا، مليئا بالطاقة وخاصة أنني وجدت الدعم في الأسرة والأصدقاء لذلك اخترت القتال مع هذا المرض، أجريت بعض البحث لمعرفة ما إذا كان هناك أي شيء يمكن أن يساعدني على تقوية جهاز المناعة الخاص بي، وحصلت على الكثير الأعشاب مثل الكالبتوس، والبرتقال وأشياء أخرى".

وأعلنت تونس إجراءات عزل عام لاحتواء التفشي وأكدت 726 حالة إصابة بالفيروس و34 حالة وفاة.

 

 

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.