تخطي إلى المحتوى الرئيسي
كوريا الجنوبية

كوريا الجنوبية: السماح لنائبة ضريرة بإدخال كلبها إلى البرلمان

برلمان كوريا الجنوبية
برلمان كوريا الجنوبية © فيسبوك (Amwal Magazine)
نص : مونت كارلو الدولية / أ ف ب
1 دقائق

يعتزم البرلمان الكوري الجنوبي السماح لكلاب مرافقة المكفوفين الدخول إلى قاعة الجلسات، حسب ما أعلن مسؤولون يوم الاثنين 20 أبريل 2020 بعد 16 عاما من حظرها في إطار قانون يحظر "الأجسام المشتتة للانتباه أو الطعام".

إعلان

ومن شأن هذا التدبير السماح لكيم يي-جي وهي عازفة بيانو ضريرة فازت بمقعد برلماني الأسبوع الماضي، بإدخال كلب المساعدة خاصتها وهو من نوع لابرادور.

وكان جونغ هوا-وون، أول نائب كفيف في كوريا الجنوبية، قد مُنع سنة 2004 من اصطحاب كلب المساعدة خاصته وأرغم على الاستعانة بمساعد بشري.

غير أن النائبة الجديدة كيم احتجت علانية عبر حسابها على فيسبوك السبت، وقد نالت قضيتها دعما من نواب من كل الأطياف.

وهي كتبت "كلاب الإرشاد هي عين الضرير وشريكته وليست جسما مشتتا للانتباه أو طعاما".

وقال مسؤولون برلمانيون إن القرار النهائي في هذا الشأن سيكون من صلاحية رئيس البرلمان المقبل، لكنهم توقعوا أن يُسمح بهذا الأمر. 

وقال مسؤول "نجري تحضيرات على أساس أنه سيُسمح" لكلب المساعدة الخاص بالنائبة الجديدة بدخول قاعة البرلمان.

وقد تغيرت علاقة الكوريين بالكلاب بصورة كبيرة على مر السنين.

ولا يزال حوالى مليون كلب ينتهي كوجبة طعام سنويا في كوريا الجنوبية حيث يشكل لحم هذه الحيوانات جزءا من المطبخ التقليدي. غير أن الكميات المستهلكة تراجعت فيما ينظر السكان بصورة متزايدة إلى الكلاب على أنها حيوانات منزلية وليست مصدرا للطعام.

وبيّنت دراسة أنجزت سنة 2017 أن 70 % من الكوريين الجنوبيين لا يتناولون لحم الكلاب، غير أن 40 % منهم فقط ينادون بحظر هذه الممارسة.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.