تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الولايات المتحدة

ترامب: "الولايات المتحدة تسجّل أكثر من مليون إصابة بفيروس كورونا لأن إجراء الفحوص أفضل بكثير من أي بلد آخر"

ترامب
ترامب © فيسبوك (donald trump)

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يوم الأربعاء 29 أبريل 2020 إن سبب تسجيل بلاده أكثر من مليون حالة إصابة بفيروس كورونا هو إجراء الفحوص اللازمة للكشف عنه، مشيدا بهذا الجهد بوصفه ”أفضل بكثير من أي بلد آخر في العالم“.

إعلان

جاء ذلك في تغريدة لترامب على تويتر وسط تحذيرات من مسؤولي الصحة العامة بالبلاد من أن نقص الطواقم المدربة والمواد اللازمة يحد من القدرة على إجراء الفحوص.

وكتب ترامب على تويتر ”السبب الوحيد في تسجيل الولايات المتحدة مليون حالة إصابة بفيروس كورونا هو أن فحوصنا أفضل بكثير جدا من أي بلد آخر في العالم“.

وأضاف ”الدول الأخرى متأخرة عنا كثيرا في إجراء الفحوص، بالتالي تكشف عن حالات أقل بكثير“.

وتُظهر إحصائية لرويترز أن الولايات المتحدة سجلت حتى الآن أكبر عدد من حالات الإصابة المؤكدة بالفيروس في العالم إذ يزيد العدد عن مليون حالة، بينما تجاوز إجمالي عدد الوفيات 58 ألفا في وقت متأخر من مساء يوم الثلاثاء.

كما تفيد حسابات رويترز بأن إجمالي حالات الإصابة تخطى 3.1 مليون حالة على مستوى العالم، بينما تزيد الوفيات عن 216 ألف وفاة.

وتضغط الزيادة في عدد الحالات بالولايات المتحدة على جهود تعزيز القدرة على إجراء الاختبارات، وأشار مسؤولون في قطاع الصحة إلى تحد يتمثل في إجراء الفحوص لمن يحتاجون إليها أكثر من غيرهم.

وقال أنتوني فوتشي خبير الأمراض المعدية في الولايات المتحدة لشبكة سي.إن.إن في مقابلة يوم الثلاثاء ”أحد المشاكل هو وصول الفحوص لمن يحتاجونها“.

وأضاف فوتشي، وهو مدير المعهد القومي لأمراض الحساسية والأمراض المعدية، أنه ينبغي إتاحة إجراء الفحص لكل أمريكي يحتاج إليه بحلول نهاية مايو أيار أو بداية يونيو حزيران.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.