إيطاليا

رئيس الحكومة الإيطالية غير راض عن حرص حكام المناطق على تسريع إجرءات التخلي عن تدابير العزل

جوزيبي كونتي
جوزيبي كونتي © رويترز

انتقد رئيس الوزراء الإيطالي جوزيبي كونتي بشدة يوم الخميس 30 أبريل - نيسان 2020  حكام المناطق الذين يتحدون حكومته من خلال تسريع التدابير الوطنية لرفع العزل محذرا من موجة ثانية من الإصابات.

إعلان

وقال كونتي في مداخلة أمام مجلس النواب "المبادرات التي تنطوي على إجراءات أقل صرامة مخالفة للقواعد الوطنية وبالتالي هي غير شرعية".

وتمارس مناطق عدة ضغوطا لتخفيف في أسرع وقت تدابير العزل، الأشد في العالم، تفاديا من الانتقال من أزمة صحية تسببت بوفاة 28 ألف شخص، إلى أزمة اقتصادية.

وأجازت كالابريا الخميس إعادة فتح الحانات والمطاعم وحذت بذلك حذو منطقة فينيتو (شمال) التي سمحت اعتبارا من الإثنين ببيع وجبات تأتي الزبائن لاستلامها وفتح بعض المحال.

وحذر قائلا "لا يمكننا تقويض الجهود المبذولة حتى الآن بمبادرات متهورة خلال هذه المرحلة الحساسة. والانتقال من +الاغلاق التام+ إلى +الفتح التام+ قد ينسف هذه الجهود بطريقة لا رجوع عنها".وأضاف أنه إذا ارتفع معدل العدوى المحدد حاليا في إيطاليا بين 0,5 و0,7، إلى 1 ستعجز أقسام العناية المركزة من إحتوائها مجددا.

ولن يرفع العزل فعليا إلا اعتبارا من يوم الإثنين 4 مايو2020 على مراحل، مع بعض الأستثناءات.

وبحسب اللجنة العلمية المكلفة رفع توصياتها إلى الحكومة، ستؤدي إعادة فتح الأنشطة الاقتصادية والمدارس وأماكن الاختلاط، إلى "ارتفاع كبير في العدوى بطريقة تخرج عن السيطرة".

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم