تخطي إلى المحتوى الرئيسي
شعوب الأمازون

البرازيل: مصور الفقراء يطلب من بولسونارو انقاذ الشعوب الأصلية من جائحة كورونا

المصور الصحافي البرازيلي سيباستياو سالغادو
المصور الصحافي البرازيلي سيباستياو سالغادو AFP - INA FASSBENDER

بعث المصور الصحافي البرازيلي سيباستياو سالغادو برسالة مفتوحة إلى الرئيس اليميني المتطرف جايير بولسونارو وقعها مشاهير مثل براد بيت ومادونا، يدعوه فيها إلى اتخاذ "تدابير عاجلة" لإنقاذ الشعوب الأصلية في الأمازون من جائحة كورونا.

إعلان

وجاء في الرسالة المدعومة بعريضة على الإنترنت جمعت حتى الآن حوالى 50 ألف توقيع "تواجه الشعوب الأصلية في البرازيل تهديدا خطيرا لبقائها مع تفشي وباء كوفيد 19".

  

وقد فاز هذا المصور البالغ من العمر 76 عاما بالعديد من الجوائز العالمية لتصويره فقراء في أنحاء العالم، وكان تركيزه الأخير خصوصا على شعوب حوض غابات الأمازون المطيرة.

  

وأضافت الرسالة التي وقعتها قائمة من المشاهير من بينهم بول مكارتني وريتشارد غير وميريل ستريب: "قبل خمسة قرون، دمرت هذه الجماعات العرقية بسبب أمراض جلبها المستعمرون الأوروبيون. اليوم مع انتشار هذه الآفة الجديدة بسرعة في أنحاء البرازيل قد يختفي شعب الأمازون الأصلي تماما نظرا إلى عدم امتلاكه وسائل لمكافحة الوباء القاتل".

  

وظهر النجوم في مقطع فيديو للمخرج البرازيلي فرناندو ميريليس يتضمن كلمة لسالغادو يدعو فيها بولسونارو إلى "ضمان حماية" شعوب الأمازون.

  

وقال سالغادو "إن البرازيل مُدينة لسكانها الأوائل. لقد حان الوقت للقيام بما كان ينبغي القيام به منذ وقت طويل".

  

وولاية الأمازون البرازيلية، وهي موطن لمعظم السكان الأصليين في البلاد، واحدة من المناطق الأكثر تضررا من الوباء مع أكثر من 500 وفاة حتى الآن وفقا لوزارة الصحة البرازيلية.

 

 

 

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.