تخطي إلى المحتوى الرئيسي
فرنسا

فرنسا: إدوار فيليب يقدم الخطة الوطنية أمام مجلس الشيوخ لإنهاء الحجر الصحي

إدوار فيليب رئيس وزراء فرنسا أمام البرلمان يوم 28 أبريل نيسان 2020
إدوار فيليب رئيس وزراء فرنسا أمام البرلمان يوم 28 أبريل نيسان 2020 AFP - DAVID NIVIERE
3 دقائق

قدم رئيس الوزراء الفرنسي أدوار فيليب أمام مجلس الشيوخ الخطة الوطنية لإنهاء الحجر الصحي في البلاد والخاصة بانتشار فيروس كورونا ، كوفيد 19.

إعلان

بعد اكثر من سبعة أسابيع من الحجر الصحي في فرنسا ، قال رئيس الوزراء الفرنسي أمام مجلس الشيوخ اننا جنينا ثمار الحجر الصحي، الا انّ العواقب الاقتصادية والاجتماعية والإنسانية ضحمة " مشددا على ضرورة ان تعود الحياة الاقتصادية بشكل فوري وعاجل.

وابتداءا من 11 من أيار / مايو سيعاود فتح البلاد ولكن بشكل تدريجي ، وسيكون هناك مواعيد للإعلان عن تدابير جديدة خاصة بذلك كل ثلاثة أسابيع.

وشدد فيليب على ان الكمامات ستكون الزامية ، وسيتم توزيع خمسة ملايين كمامة على لأشخاص الأكثر ضعفا وقال في هذا الشأن : "انه لم يكن هناك كمامات مخزنة ومخبأة"، وذلك ردا على ما أشيع في الفترة الماضية عن أن عددا من الكمامات كانت مخبأة ومنع بيعها.

ورأى أنّ إعادة فتح المدارس هي أولوية نظرا للانعكاسات السلبية على التلامذة في حال استمرت مغلقة لشهور، معلنا ان الحادي عشرمن هذا الشهر هو الموعد الأول لاعادة فتح جزء منها ،  ضمن شروط صحية تحدد خمسة عشر تلميذا في الصف الواحد.

فيليب أعلن ضمن الخطة ، ان الشباب الأكثر ضعفا ، والذين لا يتعدى عمرهم الخمسة وعشرين عاما ، ستمنحهم الدولة مساعدة ماديه ب200 يورو.

الهدف الأساسي الذي ستحققه الدولة ابتداءا من الحادي عشر من أيار هو مزيد من الفحوص تصل الى مئة وخمسة وعشرين الفا في الأسبوع.

 

التي تكشف فيروس كورونا ، ووضع فيليب  سقفا لذلك أي ما  لا يقل عن مئة وخمسة وعشرين الف فحص أسبوعيا ، وشدد فيليب في هذا الاطار على ضروة عزل المرضى  في منازلهم او في أماكن ستخصصها الدولة لذلك

في الشأن الثقافي، اعلن فيليب انه في المرحلة الأولى سيعاود فتح مراكز ثقافية متعلقة بالمدارس مثل المكتبات وسيبت في شأن الأماكن الأخرى مثل المسارح وغيرها نهاية شهر أيار/مايو الجاري.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.