تخطي إلى المحتوى الرئيسي
إسرائيل

بالصور: فرحة أم فلسطينية وهي تستقبل طفلها بعد خضوعه إلى عملية قلب مفتوحة في إسرائيل

الأم الفلسطينية تستقبل ابنها بفرح بعد خضوعه للعملية وحيدا في إسرائيل
الأم الفلسطينية تستقبل ابنها بفرح بعد خضوعه للعملية وحيدا في إسرائيل © رويترز

الخضوع لجراحة في القلب هي محنة لأي شخص خاصة إذا كان طفلا، وربما كان الأمر أشد قسوة على الطفل الفلسطيني حمزة علي محمد البالغ من العمر سنتين والذي أجريت له الجراحة في إسرائيل بينما ظلت عائلته بعيدة عنه بسبب القيود المفروضة لكبح انتشار فيروس كورونا.

إعلان

واليوم الخميس عاد إلى أمه التي احتضنته بقوة فور وصوله في عربة فان بصحبة مسعفين عند معبر حدودي بين إسرائيل والضفة الغربية.

بكت الأم وهي تحتضن حمزة وتقبل وجنتيه.

الأم الفلسطينية تستقبل ابنها بفرح بعد خضوعه للعملية وحيدا في إسرائيل
الأم الفلسطينية تستقبل ابنها بفرح بعد خضوعه للعملية وحيدا في إسرائيل © رويترز

كان حمزة الذي يعيش في مدينة رام الله ولد بمرض خلقي في القلب يهدد حياته مما يستدعي التدخل الجراحي وهو طفل.

وخضع لجراحة في فبراير شباط تحت إشراف منظمة (انقاذ قلب طفل) الخيرية التي تتخذ من إسرائيل مقرا وتسعى لتحسين رعاية الأطفال في الدول النامية.

ورغم أن من المعتاد أن يصحب الوالدان طفلهما المريض في مثل هذه الحالات لم يسمح للأم ختام والأب عصام دار علي محمد بمرافقة ابنهما.

وبينما كانا يرعيان باقي أفراد العائلة في رام الله لم يستطيعا العودة إلى المستشفى بعدما أغلقت السلطات الإسرائيلية والفلسطينية الحدود لمنع انتشار فيروس كورونا.

الأم الفلسطينية تستقبل ابنها بفرح بعد خضوعه للعملية وحيدا في إسرائيل
الأم الفلسطينية تستقبل ابنها بفرح بعد خضوعه للعملية وحيدا في إسرائيل © رويترز

وقال طبيب الأطفال أحمد عامر من مركز وولفسون الطبي حيث أجريت عملية القلب المفتوح للطفل حمزة في بيان "الفريق الطبي كله .. كان بمثابة والديه".

وتولى عامر الذي ينتمي للأقلية العربية في إسرائيل التواصل مع الطفل وإطلاع والديه على التطورات عبر الهاتف.

وقال "لم نتركه لحظة. طفل في مثل سنه وحالته يحتاج إلى الحنان والحب من أجل التعافي واستعادة قواه، وهذا تحديدا ما عملنا عليه جميعا".

الطفل الفلسطيني أثناء تحضيره للخروج من المستشفى
الطفل الفلسطيني أثناء تحضيره للخروج من المستشفى REUTERS - RONEN ZVULUN

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.