تخطي إلى المحتوى الرئيسي
كوريا الجنوبية

تزايد الإصابات بفيروس كورونا بعد تخفيف قيود العزل العام في كوريا الجنوبية: فهل هي موجة ثانية للفيروس؟

رئيس كوريا الجنوبية مون جيه-إن
رئيس كوريا الجنوبية مون جيه-إن © رويترز
نص : مونت كارلو الدولية / رويترز
3 دقائق

بعد أن دخل تخفيف بعض القيود التي فرضت لمكافحة الجائحة حيز التنفيذ وخرج الناس إلى الشارع في كوريا الجنوبية. يأتي تحذير سلطات البلاد يوم الأحد 10 أيار 2020 لإمكانية انطلاق موجة ثانية من فيروس كورونا المستجد وذلك عقب عودة عدد حالات الإصابة الجديدة للتزايد لتصل إلى أعلى مستوى خلال شهر.

إعلان

وفي ذات السياق، قال الرئيس مون جيه-إن في كلمة للأمة "الأمر لم ينته"، مضيفا أن تفاقم حالات الإصابة الذي حدث في الآونة الأخيرة أكّد تخوفا من أن فيروس كورونا يمكن أن ينتشر على نطاق واسع من جديد في أي وقت.

هذا وقد أعلنت المراكز الكورية لمكافحة الأمراض والوقاية منها تسجيل 34إصابة جديدة يوم الأحد 10 أيار 2020 وهي أعلى إصابات يومية منذ التاسع من أبريل نيسان. وتركزت الحالات الجديدة في مجموعة من الملاهي الليلية مما دفع السلطات لإغلاق كل منشآت الترفيه الليلية في العاصمة سيول مؤقتا. بينما ظل عدد الوفيات الإجمالي من المرض في البلاد عند 256 وفاة.

ويتعقب المسؤولون نحو 1900 شخص ذهبوا للملاهي أين تركز انتشار العدوى في الأيام القليلة الماضية وقد يرتفع هذا العدد إلى سبعة آلاف. وهذا الأمر من شأنه أن يجعل السلطات الكورية الجنوبية إعادة النظر في تدابير رفع الحجر الصحي من عدمه. إذ قال  وزير الصحة بارك نيونج-هو إن الحكومة ستقرر ما إذا كانت ستعاود فتح المدارس على مراحل بداية من 13 مايو أيار مثلما هو مقرر بعد فحص تأثير حالات الملاهي الليلية خلال يومين أو ثلاثة.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.