تخطي إلى المحتوى الرئيسي
كورونا

إيران في مواجهة خطر موجة ثانية لفيروس كورونا المستجد

iran
iran AFP - -
نص : منية بالعافية
2 دقائق

أعادت إيران فرض تدابير صارمة لوقف انتشار فيروس كورونا المستجد، وخاصة في محافظة خوزستان (جنوب) الملاصقة للحدود العراقية والغنية بالنفط، والتي تعد البؤرة الجديدة لتفشي كوفيد-19 في البلاد، حيث أغلقت السلطات الدوائر الرسمية والمصارف والأعمال التجارية غير الأساسية في تسع من مناطق خوزستان، وذلك بعد تزايد عدد الإصابات بالعدوى، وتسجيل 45 حالة وفاة جديدة بالكوفيد 19

إعلان

 .

 حسب نائب وزير الصحة علي رضا رئيسي فإن ذلك يعود إلى عدم التزام السكان بقواعد التباعد الاجتماعي وغيرها من سبل الوقاية من الإصابة. وقد أكد المتحدث باسم الحكومة الإيرانية علي ربيعي أن أقل من 50 بالمائة من سكان خوزستان التزموا بقواعد الصحة ومنها وضع الأقنعة في الأماكن العامة. ويبرر العديد من المواطنين عدم وضعهم للكمامات، بحرارة الجو ما يجعلهم يشعرون بضيق في التنفس. وأكد المتحدث باسم الحكومة الإيرانية علي ربيعي، أن محافظة خوزستان شهدت تنظيم تجمعات كتلك الخاصة بمراسم عزاء وأعراس. ويعيش في محافظة خوزستان قرابة خمسة ملايين شخص أغلبهم من القومية والعشائر العربية.

وقد حذر نائب وزير الصحة من أن هذا الوضع قد يطال باقي مناطق البلاد، ما سيدفع السلطات إلى اتخاذ إجراءات أكثر صرامة في مواجهة التجاوزات، وفرض قيود جديدة لتطويق الوباء.

   ووفق المتحدث باسم وزارة الصحة كيانوش جهانبور، فقد وصل عدد الوفيات في إيران بسبب فيروس كورونا المستجد إلى 6685. كما تم تسجيل 1683 إصابة جديدة بكوفيد-19 في الساعات الـ24 الأخيرة، ما يرفع إجمالي عدد الإصابات إلى 109 آلاف و286. بينما تعافى 87 ألفا و422 من المصابين الذين نقلوا إلى المستشفيات، بينما ما يزال 2703  في حالة خطيرة.

وكانت إيران فرضت الكثير من القيود على شبكات التواصل الاجتماعي للحد من انتشار ما وصفته الشائعات. وحسب وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية "إرنا"، فقد تم إغلاق 1300 موقع إلكتروني وإيقاف 320 شخصا على خلفية اتهامهم بنشر شائعات حول الفيروس.

.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.