تخطي إلى المحتوى الرئيسي
اليمن

اليمن: اشتداد المواجهات شرق عدن بين القوات الحكومية والمجلس الانتقالي

الانفصاليون الجنوبيون يقيمون الحواجز ويفتشون السيارات والمارة في عدن، اليمن
الانفصاليون الجنوبيون يقيمون الحواجز ويفتشون السيارات والمارة في عدن، اليمن © (أ ف ب: 26 أبريل 2020)

تشهد محافظة أبين الجنوبية اليمنية قصفًا متبادلًا بالسلاح الثقيل بين الجيش الحكومي وقوات المجلس الانتقالي الجنوبي الذي يسيطر على أجزاء من هذه المحافظة التي ينتمي إليها الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي. 

إعلان

مصادر خاصة تحدثت إلينا أن الاشتباكات ما زالت مستمرة على بعد 25 كيلو متر من مدينة زنجبار عاصمة المحافظة الواقعة على البحر العربي شرق عدن.

وقبل قليل انتهى رئيس المجلس الانتقالي عيدروس الزبيدي من كلمة طارئة له ألقاها من العاصمة الإماراتية أبو ظبي حيث يقيم منذ أشهر، دعا فيها إلى الاستعداد القتالي.

ويسيطر هذا المجلس المدعوم إماراتيًا على محافظات عدن ولحج والضالع بشكل كامل، فيما كان قبل حوالي نصف شهر أعلن إدارته الذاتية للمحافظات الجنوبية في خطوة منفردة وغير مسبوقة بعد مضي عديد أشهر دون تنفيذ اتفاق الرياض الذي رعته المملكة السعودية بين الطرفين بعيد الأحداث الدامية التي شهدتها مدينة عدن في أغسطس/آب المنصرم.

نشوان العثماني - عدن

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.