تخطي إلى المحتوى الرئيسي
فرنسا - فيروس كورونا

حياة الفرنسيين بعد فك العزل: حرية ولكن!

عودة الحياة تدريجيا إلى فرنسا في شارع الشان زليزيه بباريس يو م 11 مايو 2020
عودة الحياة تدريجيا إلى فرنسا في شارع الشان زليزيه بباريس يو م 11 مايو 2020 AFP - ERIC PIERMONT

بعد ثمانية أسابيع من العزل الصحي، استعاد الفرنسيون، جزئيا، حرية الحركة والخروج من منازلهم، وعاد قسم منهم إلى عمله في بعض الشركات والمؤسسات، ليعود معهم الازدحام مجددا في ظل تغيير العديد من المحاور التي أصبحت في اتجاه واحد، لإتاحة مسارات أكثر للدراجات، وذلك في محاولة لاحتواء عودة مؤشرات التلوث البيئي إلى الارتفاع مجددا.

إعلان

وعلى الرغم من الفك التدريجي للعزل، إلا أن السلطات الفرنسية تراقب الوضع بحذر ودقة، بعد أن خسرت البلاد أكثر من ستة وعشرين ألفا وثلاثمائة مواطنا ذهبوا ضحية الوباء. ولم يستبعد وزير الصحة، أوليفييه فران، العودة إلى عزل صحي جديد في بعض المناطق الفرنسية في حال عادت وتيرة انتشار الفيروس إلى الارتفاع مجددا.

ولا تزال المخاوف قائمة وجاثمة على جميع مناحي الحياة اليومية للفرنسيين، فاليوم لا يشبه الأمس وليس له صلة بما كان عليه الحال قبل العزل الصحي. صحيح أن العديد من المؤسسات العامة والخاصة فتحت أبوابها مجددا، بما في ذلك مراكز التسوق والمحلات غير الغذائية وصالونات التجميل والمكتبات وحتى مصففي الشعر، لكن الإجراءات الوقائية المشددة والصارمة مازالت تفرض نفسها على المشهد. فيتوجب على الجميع احترام مسافات الأمان والالتزام بالتطهير المنتظم ومنع التجمعات التي تفوق 10 أشخاص. ولدى مصففي الشعر، على سبيل المثال، يُمنع تواجد أكثر من أربعة أشخاص لكل 45 متر مربع، كما لا تسمح متاجر الملابس بتجريب القطع المرغوب في شرائها، بل يمكن للزبون تجربتها في منزله ثم إعادة غير المناسبة منها في مهلةٍ أقصاها 48 ساعة. هذا فيما تشترط بعض المحال تشترط تحديد موعد قبل التوجه إلى المتجر.

وعلى صعيد حرية الحركة، سمح فك العزل بالتنقل في محيط 100 كم انطلاقا من عنوان السكن، من دون الحاجة لملئ استمارة تصريح أو شهادة للتنقل كما كان معمولا به سابقا. وحلّ محلّ التصريح السابق، ثلاثة أنواع جديدة من التصريحات، الأول لتبرير أسباب التنقل لمسافة أبعد من 100 كم، سواء كان ذلك لأسباب مهنية أو لظروف عائلية قاهرة. والتصريح الثاني يتمثل في شهادة صاحب العمل التي تبرر للموظف استخدام وسائل النقل العام خلال ساعات الذروة. أما التصريح الثالث، فهو ضروري لاستخدام المواصلات العامة لأسباب قاهرة كاستشارة الطبيب، أو تنفيذ استدعاء من قبل الشرطة أو سلطة قضائية.

 

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.