تخطي إلى المحتوى الرئيسي
فرنسا

قطة ثانية تصاب بكورونا في فرنسا: كيف انتقلت العدوى؟

شخص يمسك قطة في صورة من أرشيف رويترز
شخص يمسك قطة في صورة من أرشيف رويترز رويترز
2 دقائق

أعلنت مدرسة الطب البيطري في مدينة تولوز عن إصابة قطة ثانية في فرنسا ، وهذه القطة هي أليفة ومنزلية تعيش عند صاحبها التي كانت قد ظهرت عليه أعراض كورونا المستجد .

إعلان

وهذه القطة الثانية التي تصاب بفيروس كورونا بعد الصابة الأولة منذ 02 أيار/مايو الجاري في باريس .

كيف انتقلت العدوى؟

بحسب العلماء المتخصصين في هذا المجال فانّ العدوى بالفيروس انتقلت من الانسان الى الحيوان وليس العكس.

عدد القطط التي أصيبت بكورونا منذ ظهوره في آواخر العام الماضي لا تتعدى العشر إصابات ، وتظهر على هذه القطط أعراض ممكن أن تصل الى مشاكل في الجهاز الهضمي والسعال. وينصح ألا يحدد المصابون بهذا الفيروس التواصل مع قططهم خشية انتقال العدوى، علما ان بعض القطط قد أعلن عن شفائها فيما ، احداها في اسبانيا منذ أربعة أيام.

وفي فرنسا سيتم اطلاق دراسة عن الأسباب التي تجعل القطط أكثر عرضة وحساسية لهذا الفيروس من غيرها من الحيرانات الاليفة كالكلاب مثلا ؟ ولماذا تظهر الفحوص إيجابية على بعض القطط وسلبية على أخرى؟

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.