تخطي إلى المحتوى الرئيسي
تطبيقات هواتف - جائحة كورونا

فرنسا: تطبيق "ستوب كوفيد" مستمر بالرغم من الجدل الذي أثاره

تطبيق تعقّب  مخالطي المصابين بكورونا
تطبيق تعقّب مخالطي المصابين بكورونا © فيسبوك (7NEWS Australia)
نص : منى ذوايبية
3 دقائق

تطبيق "ستوب كوفيد" سيكون جاهزا للاستعمال خلال الاسبوع الاخير من شهر مايو / أيار الجاري، وسيطرح لعامة الناس بعد أن تمت تجربته من قبل ستين عسكريا فرنسيا بحسب وزارة الدفاع الفرنسية،. هذا التطبيق الذي يعمل بتقنية البلوتوث، من شأنه الكشف عن المصابين بالفيروس أو الحاملين له، كما لديه إمكانية الإبلاغ عن الأشخاص المحيطين أو الذين تواجدوا في محيط المصابين بالفيروس، وذلك في مسعى لتجنب مزيد من الإصابات، ولإعطاء الفرصة لهؤلاء بالمسارعة الى إجراء الفحوصات أو عزل أنفسهم أيضا.

إعلان

التجربة التي قام بها جنود فرنسيون، كانت على مدار ثلاثة أيام في المعهد الوطني الفرنسي للبحوث التكنولوجية والعلمية والرقمية تم خلالها استعمال 17 نوعا من أنواع الهواتف النقالة تحت كل الظروف، في الشارع، وداخل الحافلات وفي الميترو الباريسي.

المهندسون والباحثون اجمعوا على أن التجربة ناجحة، ويمكن طرح هذا التطبيق الذي يستطيع أن يعمل بجودة عالية، بمجرد أن يكون الاشخاص على مقربة من الشخص المصاب بحدود متر واحد أو أكثر، شرط أن يتم تشغيل تقنية البلوتوث من الجميع، وخاصة المصابين بالفيروس، إذ يتعين عليهم الإبلاغ عن إصابتهم من خلال البيانات التي تُطلب منهم.

تطبيق "ستوب كوفيد" سيتم طرحه للاستعمال بمجرد الموافقة عليه من قبل النواب الفرنسيين خلال هذا الأسبوع، وذلك بسبب ما أثاره من جدل حول الحرية الشخصية، وخصوصية البيانات التي تُطلب من المستعمل لتشغيل التطبيق، والتي تسمح بالوصول بسهولة الى كل تاريخ المصاب الصحي والعلاجات التي تلقاها أو يتلقاها.

وطبعا استعمال هذه التقنية تبقى مسألة اختيارية لمن يريد تنزيلها على هاتفه النقال ولا إجبار في ذلك.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.