تخطي إلى المحتوى الرئيسي
إسرائيل الكنيست كورونا

الكنيست يعلق جلساته بعد إصابة أحد النواب بفيروس كورونا

الكنيست الإسرائيلي
الكنيست الإسرائيلي AFP - PEDRO UGARTE
نص : مونت كارلو الدولية / رويترز
2 دقائق

علق الكنيست الإسرائيلي جلساته المقررة، يوم الخميس 4/6، بعد أن أثبتت الفحوص إصابة أحد النواب بفيروس كورونا، كما أغلقت بعض المدارس أبوابها، مرة أخرى، وسط مخاوف من تفشي المرض مجددا.

إعلان

وكانت إسرائيل قد خففت القيود التي فرضتها في مارس آذار لمواجهة الوباء العالمي، خلال الأسابيع الماضية، بعد أن شهدت تراجعا في الحالات الجديدة، لكن مسؤولين يحذرون من أن التهاون العام قد يؤدي إلى عودة الإصابات.

الكنيست طلب من الموظفين غير الأساسيين البقاء في منازلهم وقرر تأجيل كافة اجتماعات اللجان اليوم الخميس "إلى حين التحقيق في تداعيات" إصابة النائب سامي أبو شحادة بفيروس كورونا، وقال أبو شحادة على تويتر "أتوجه لكل من كنت بقربه في الأسبوعين الأخيرين ليدخل للحجر الصحي ويقوم بإجراء الفحص في القريب العاجل ... الكورونا ما زالت بيننا وهي تنتشر بوتيرة سريعة بالفترة الأخيرة بسبب عدم الالتزام الكامل بالتعليمات".

وأعيد فتح المدارس الإسرائيلية الشهر الماضي لكن المخاوف تزايدت من انتقال العدوى بين الأطفال على الرغم من الإجراءات الوقائية، وذكرت وسائل إعلام إسرائيلية، يوم الخميس 4/6، أن ما يصل إلى 42 مدرسة أغلقت أبوابها بسبب ظهور حالات جديدة.

يذكر أن إسرائيل، التي يبلغ عدد سكانها تسعة ملايين نسمة، سجلت 17343 إصابة بفيروس كورونا و290 وفاة، وقالت وزارة الصحة إنه تم فحص أكثر من 593 ألف شخص.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.