تخطي إلى المحتوى الرئيسي
إيران

وزير خارجية إيران يتحدى ترامب للعودة إلى الاتفاق النووي

وزير خارجية إيران المستقيل جواد ظريف 13-02-2019 ( أ ف ب)

تحدى وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يوم الجمعة 5  يونيو 2020 للعودة إلى الاتفاق النووي الذي انسحبت منه واشنطن قبل عامين مستغلا نبرة ترامب التصالحية بعدما أفرجت طهران عن أحد أفراد البحرية الأمريكية.

إعلان

وأفرجت إيران يوم الخميس 5/06  عن مايكل وايت في إطار اتفاق يقضي أيضا بأن تسمح الولايات المتحدة للطبيب الأمريكي من أصل إيراني ماجد طاهري بزيارة إيران. وكان تبادل السجناء حدثا نادرا في التعاون الأمريكي الإيراني. وأكد عباس موسوي المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية يوم الجمعة أن ظريف اجتمع مع بيل ريتشاردسون السفير الأمريكي السابق لدى الأمم المتحدة ”قبل شهور“ لمناقشة تبادل سجناء. وكتب ظريف على تويتر مخاطبا ترامب ”حققنا تبادلا إنسانيا على الرغم من جهود مرؤوسيك“. وتابع ”كان لدينا اتفاق عندما توليت منصبك...ارتكب مستشاروك، الذين عُزل معظمهم الآن، حماقة. الأمر متروك لك إن شئت إصلاحه“.

وانسحب ترامب في 2018 من الاتفاق النووي مع القوى العالمية الذي يفرض قيودا على الأنشطة النووية الإيرانية مقابل رفع الكثير من العقوبات الدولية المفروضة على طهران. وأعادت واشنطن فرض عقوبات على إيران بعدها عرقلت صادراتها النفطية ضمن سياسة ممارسة ”أقصى الضغوط“.

وقالت وكالة الجمهورية الإسلامية للأنباء نقلا عن موسوي ”الجمهورية الإسلامية لطالما رحبت واستجابت بشكل إيجابي للجهود الإنسانية التي تؤدي إلى إطلاق سراح الرهائن الإيرانيين في الولايات المتحدة وفي خارجها“.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.