تخطي إلى المحتوى الرئيسي
تركيا

أردوغان يصف المبادرة المصرية في ليبيا بأنها ولدت ميتة

الرئيس التركي رجب الطيب إردوغان
الرئيس التركي رجب الطيب إردوغان © رويترز

جدد الأتراك رفضهم للمبادرة المصرية بشأن وقف إطلاق النار وإحلال السلام في ليبيا، معتبرين أنها ولدت ميتة، وداعين في الوقت نفسه واشنطن إلى تفعيل دورها في ليبيا بُغية التسريع باستئناف المفاوضات السياسية بين الأطراف الليبية المتصارعة.

إعلان

اعتبر تشاووش أوغلو وزير الخارجية التركي، أن مبادرة القاهرة مجرد محاولةٍ لإنقاذ المشير خليفة حفتر، قائلا إنها ولدت ميتة، وإكرام الميت دفنه على حد تعبير ياسين أقطاي مستشار الرئيس التركي، الذي حاول الترويج لفكرة أن اللاعبين الدوليين، وبينهم روسيا والولايات المتحدة، راجعوا مواقفهم إزاء الملف الليبي بسبب المستجدات الميدانية.

وفي نفس السياق، سعى رجب طيب أردوغان إلى نقل انطباع يفيد بأن واشنطن أيدته في حملته عبر مكالمة هاتفية جمعته مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، وهو الأمر الذي يتناقض مع المحادثة الهاتفية التي عبّر فيها الرئيس دونالد ترامب لنظيره المصري عبد الفتاح السيسي عن ترحيبه بالمبادرة.

وكان وزير الخارجية الامريكي مايك بومبيو، قد رحّب بإعلان الأمم المتحدة عن موافقة الأطراف الليبية على استئناف الجولة الثالثة من حوار جنيف (5+5)، معربا في نفس الوقت عن قلقه إزاء التحشيد العسكري في محيط مدينة سرت الليبية ومن إمكانية توجه ليبيا نحو انقسام فعلي.

الأطراف الأوروبية من جانبها، بدا عليها عدم الارتياح بسبب تقليل الأتراك من أهمية بياناتهم المشتركة، بالإضافة إلى محاولات واشنطن للعب بالورقة التركية في ليبيا كوسيلة ضغط على موسكو، متجاهلة طموحات الأوروبيين في إطلاق مشروع إيست ميد لنقل الغاز من إسرائيل نحو أوروبا مرورا بالمناطق الاقتصادية في المياه الليبية.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.