تخطي إلى المحتوى الرئيسي
فرنسا - العطلة الصيفية - الحجر الصحي

أين سيقضي الفرنسيون إجازاتهم الصيفية بعد خروجهم من الحجر الصحي؟

بحيرة Le lac du Lou في جبال الألب الفرنسية، مقصد سياحي خلال العطلة الصيفية
بحيرة Le lac du Lou في جبال الألب الفرنسية، مقصد سياحي خلال العطلة الصيفية © ( أ ف ب: 08 آب/ أغسطس 2018)
3 دقائق

ينوي الفرنسيون هذا الصيف السفر داخل فرنسا أو خارجها من أجل قضاء إجازاتهم بأعداد أكثر من المعتاد، وذلك بعد أسابيع طويلة من الحجر الصحي الذي أجبرهم على البقاء في منازلهم. 

إعلان
60 في المائة من الفرنسيين سيسافرون في فرنسا او خارجها من أجل قضاء إجازاتهم الصيفية، ويبقى البحر هو المقصد الأول للفرنسيين خلال فصل الصيف. ورغم أنّ عدد المسافرين أكبر من المعتاد ، إلاّ انّ الفرنسيين سيبقون بمعظمهم في فرنسا خلال هذه الاجازات، وفقا لاستطلاع للرأي.
 
الاستطلاع ذاته أجري منذ عامين وكانت النتيجة أنّ الاعداد أقل بخمسة في المئة من اليوم،  وبالطبع يكمن السبب الرئيسي في حاجة الفرنسيين إلى الخروج والاستمتاع بفصل الصيف بعد الإغلاق الذي كان يعم البلاد منذ أسابيع بسبب تفشي فيروس كورونا، إلاّ أنّ هذا الأمر يعني انّ النية موجودة ، لكن لا يمكن القول إنّ كل هؤلاء الفرنسيين قاموا بإجراء الحجوزات.
 
فرنسا أو الخارج 
 
بحسب استطلاع الرأي ، فإنّ 87 في المائة من المستطلعين الذين يريدون الذهاب في إجازات أكدوا أنّهم سيقضون إجازاتهم على الأراضي الفرنسية ، وفقط 13 في المائة سيسافرون إلى الخارج، مع الإشارة إلى أنّ معظم الرحلات التي حجزت إلى الخارج كانت إلى إسبانيا واليونان.
 
أمّا بالنسبة إلى الرحلات الداخلية، فيذهب الفرنسيون بغالبيتهم إلى البحر، إذ أظهرت الدراسة أنّ 54 في المئة سيقصدون البحار، فيما 24 في المئة يقصدون القرى و12 في المائة سيذهبون إلى المناطق الجبلية.
 
ويرى المختصون في هذا المجال أنّ النيّة في السفر إلى الخارج تتراجع بشكل اعتيادي عند كل أزمة عالمية، خوفا من حصول أيّ طارئ صحي يستوجب علاجا.
 

 

 

 

 

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.