تخطي إلى المحتوى الرئيسي

بعد 4 مليارات شجرة في 2019: إثيوبيا تعلن خطة جديدة لزراعة 5 مليارات إضافية في 2020

رئيس الوزراء الإثيوبي يساعد في زراعة الأشجار
رئيس الوزراء الإثيوبي يساعد في زراعة الأشجار © أ ف ب
نص : مونت كارلو الدولية
2 دقائق

أعلنت إثيوبيا الجمعة 5 حزيران 2020 إطلاق مبادرة ضخمة لزراعة الأشجار ضمن خطة تهدف إلى زرع 5 مليارات شجرة في البلاد خلال عام 2020.

إعلان

وبعد أن فقدت إثيوبيا ما يقرب من 97٪ من غاباتها بسبب النمو السكاني الكبير، تعتزم هذه الدولة تغيير سياستها بشكل جذري واستعادة ما فقدته من مساحاتها الخضراء، بحسب تقرير لشبكة "كوارتز أفريقيا" نشر في 10 حزيران 2020.

ويهدف المشروع، الذي تم تبنيه عام 2019 وأطلق عليه اسم Green Legacy، إلى مكافحة التدهور البيئي الناجم عن النشاط البشري ودفع إثيوبيا إلى الانتقال نحو مجتمع أخضر. وتخطط إثيوبيا لإعادة تخضير 15 مليون هكتار بحلول عام 2025 أي ما يعادل زراعة حوالي 20 مليار شجرة في أربع سنوات.

وكانت إثيوبيا قد حظيت بسمعة طيبة خلال عام 2019 حين أعلنت أنها زرعت بالفعل أكثر من 200 مليون شجرة في يوم واحد، ثم 3.5 مليار شجرة في ثلاثة أشهر. ويقول رئيس الوزراء آبي أحمد علي أن 84٪ من تلك الأشجار ما زالت على قيد الحياة.

وأضاف أن "مبادرة عام 2019 ساعدت على زراعة أكثر من أربعة مليارات شجرة في كامل التراب الوطني وتمت تعبئة أكثر من 20 مليون شخص في جميع أنحاء البلاد للقيام بذلك".

وستتم زراعة الأشجار الجديدة في 38 ألف موقع خلال موسم الأمطار الذي يمتد من منتصف حزيران إلى منتصف تشرين الأول في إثيوبيا.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.