تخطي إلى المحتوى الرئيسي

دراسة بريطانية: 36 حضارة ذكيّة نشطة قد تكون موجودة بالفعل في مجرة درب التبانة

وجود حضارات ذكية يطرح سؤالاً يقع على الخط الفاصل بين العلم والخيال العلمي
وجود حضارات ذكية يطرح سؤالاً يقع على الخط الفاصل بين العلم والخيال العلمي © ويكيبيديا
نص : مونت كارلو الدولية
2 دقائق

قدّر باحثون في جامعة نوتنغهام البريطانية وجود حوالي 30 حضارة في مجرة درب التبانة وحدها وتقع، في المتوسط، على بعد 17 ألف سنة ضوئية عن كوكب الأرض.

إعلان

وتساءلت صحيفة "إلموندو" الإسبانية التي نقلت الدراسة الاثنين 15 حزيران 2020 بالقول: "هل توجد حياة خارج الأرض؟" معتبرة أن الوجود المحتمل لـ"حضارات ذكية أخرى" يطرح سؤالاً يقع على الخط الفاصل بين العلم والخيال العلمي. وعلى الرغم من أن وجود حياة ذكية أمر "بعيد الاحتمال"، فإن العديد من العلماء يعتقدون بأن "حقيقة أننا لم نعثر عليها بعد لا يعني أنها غير موجودة".

في الدراسة التي نشرتها مجلة Astrophysical Journal العلمية الأمريكية، يمكن لمجرة درب التبانة "أن تحتوي حوالي ثلاثين حضارة ذكية". وطوّر الفريق العلمي الذي وضع الدراسة، بقيادة عالم الفيزياء الفلكية الأمريكي كريستوفر كونسيليس، طريقة "لتقدير عدد الحضارات الذكية خارج الأرض والتي يمكن أن تكون موجودة في مجرتنا".

وقال كونسيليس، المتخصص في تكوين المجرات وتطورها، للصحيفة الإسبانية "قبل بدء مشروعنا البحثي، كان عدد الحضارات المحتملة خارج الأرض يتراوح بين صفر إلى عدة مليارات. ولكننا نحن اليوم أول من يقدم تقديرات حقيقية معقولة".

وانطلق الباحثون من فرضية أن تكون حياة ذكية على كوكب الأرض قد بدأت عندما وجد الكوكب أي منذ حوالي 4.5 مليار سنة، واستنتجوا أن من الممكن بالتالي وجود "36 حضارة نشطة" في مجرتنا. لكنهم أضافوا أن التواصل مع هذه الحضارات المفترضة انطلاقاً من الأرض سيكون شديد التعقيد إن لم يكن مستحيلاً.

وتابعت الدراسة أن العلماء قد يتمكنون من اكتشاف الإشارات اللاسلكية في حال قيام تلك الحضارات، الأكثر تقدماً، بمحاولة اكتشاف وجودنا، وخلصت إلى  أنه إذا ما وجدت حضارة منها على بعد مائة سنة ضوئية، فربما تكون بالفعل على علم بوجودنا.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.