تخطي إلى المحتوى الرئيسي

طالبان تؤكد لواشنطن مجددا التزامها  باتفاق الدوحة

talibans
talibans © google
نص : فوزية فريحات
2 دقائق

ان تاخر انطلاق المحادثات الافغانية الافغانية في اطار الاتفاق الثنائي بين واشنطن وحركة طالبان طمأن الناطق باسم  الاخيرة الى التزام الحركة بكل بنود اتفاق الدوحة وبخاصة عدم السماح باستخدام الاراضي الافغانية منطلق لشن اعتداءات على المصالح الامريكية والغربية .

إعلان

 

ان واشنطن التي هندست مؤخرا اتفاقا لتقاسم السلطة في افغانستان بين اشرف غني وعبد الله عبدالله تحت التهديد بوقف المساعدات  باتت على عجلة من امرها لانطلاقة المحادثات الافغانية الافغانية لاغلاق هذا الملف ولو جزئيا فبل الانتخابات الرئاسي الامريكية ، وفي هذا السياق اكد قائد العمليات العسكرية في المنطقة الوسطى الجنرال كينيث ماكنزي ان واشنطن قد نفذت التزامها بخفض عدد قواتها من ١٢ الفا الى ٨٦٠٠ فبل الموعد النمنصوص عليه في اتفاق الدوحة فيما ذكر مسؤول في وزارة الدفاع الامريكية في وقت سابق ان عدد القوات الامريكية المتواجدة في افغانستان فعليا  حاليا يقدر ب٧٥٠٠ فقط حيث تسارعت وتيرة سحب القوات بسبب جائحة كورونا .

ورغم تطمينات حركة طالبان لواشنطن فان الداخلية الافغانية قد اتهمت طالبان قبل ايام بقتل واصابة اكثر من اربعمائة عنصر من القوات الخكومية واستهداف علماء الدين في محاولة لممارسة ضغط نفسي على الحكومة في اطار التصعيد قبيل محادثات السلام الافغانية الافغانية فيالدوحة والتي تتوقف انطلاقتها على اكمال الحكومة الافغانية عملية الافراج  الفين من سجناء طالبان ليصبح عدد المفرج عنهم ٥٠٠٠ وهو الرقم المنصوص عليه في اتفاق الدوحة٠

وبالرغم من تفاؤل الاطراف المعنية فان ممثلا للحكومة الافغانية اشار الى عدم زجود اي تفاهم بين الطرفين حتى الان على اجندة الحوار في الدوحة ورفضت طالبان بعقد اي لقاء تمهيدي مع الحكومة في كابول

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.