تخطي إلى المحتوى الرئيسي

تقرير أممي يشير إلى 1200 مقاتل من شركة فاغنر الروسية في ليبيا وموسكو تعتبره "غير دقيق"

بوتين مع وزير الدفاع الروسي
بوتين مع وزير الدفاع الروسي © أ ف ب

نقلت وكالة الإعلام الروسية عن وزارة الخارجية قولها الثلاثاء 06/23 إن تقريرا أفاد بوجود عسكري روسي في ليبيا استند إلى مصادر محل شك ومعلومات غير دقيقة وطالبت بالتحقيق فيه.

إعلان

كان تقرير للأمم المتحدة قد أشار في أيار 2020 إلى أن شركة فاغنر غروب الروسية الخاصة للتعاقدات العسكرية لديها ما يصل إلى 1200 شخص في ليبيا.

وقال بيتر إيلشيف المسؤول بالخارجية الروسية إنه من الواضح أن البيانات تعرضت للتزييف وإن مجموعة الخبراء التي نشرت التقرير تسعى إلى تشويه صورة سياسة موسكو في المنطقة.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.