تخطي إلى المحتوى الرئيسي

ارتفاع حرارة غير مسبوق في سيبيريا الروسيّة والمقياس يسجل 37.8 درجة مئوية

في سيبريا
في سيبريا © أ ف ب
نص : مونت كارلو الدولية
2 دقائق

تبلغ موجة الحر التي تضرب مناطق القطب الشمالي منذ عدة أسابيع ذروتها في نهاية هذا الأسبوع، بعد أن كانت الحرارة قد سجلت 37.8 درجة مئوية في وسط سيبيريا السبت 20 حزيران 2020.

إعلان

واعتبر خبير الأرصاد الجوية في شبكة سي بي إس الأمريكية في 21 حزيران جيف بيرارديللي أن هذه تعتبر درجة الحرارة الأكثر ارتفاعاً في القطب الشمالي.

وتُعرف قرية فيرخويانسك الروسية في سيبريا، والتي سجلت فيها درجة الحرارة غير المسبوقة تلك، بأنها واحدة من أبرد المناطق على وجه الأرض، حيث سجلت في تشرين الثاني الماضي درجة حرارة وصلت 16 مئوية تحت الصفر.

ولا يتعلق الأمر بسيبيريا فقط، بل سجلت كذلك درجة حرارة قياسية وغير متوقعة بلغت 35 مئوية يوم الجمعة في مدينة كاريبو بولاية "مين" الأمريكية الواقعة على الحدود الشمالية مع كندا.

وبين كانون الثاني وأيار 2020، كان متوسط درجة الحرارة مرتفعاً للغاية في فيرخويانسك لدرجة أنها تتوافق مع توقعات خاصة بعام 2100 تأخذ بعين الاعتبار استمرار انبعاثات الكربون وفق المعدلات الحالية.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.