تخطي إلى المحتوى الرئيسي

موقع عسكري بلغاري يرجح أن تهاجم طائرات إف-16 تركية قاعدة الجفرة الليبية معقل حفتر

مقاتلة إف 16 تركية خلال عرض عسكري
مقاتلة إف 16 تركية خلال عرض عسكري © أ ف ب
نص : مونت كارلو الدولية
3 دقائق

كشف موقع bulgarianmilitary البلغاري المتخصص في الشؤون العسكرية نقلا عن  خبراء عسكريين أن تركيا لا تستبعد إمكانية توجيه ضربة جوية لقاعدة الجفرة، المعقل الهام حاليا للمشير خليفة حفتر شرق ليبيا، ردا على تدمير طائرات "مجهولة" لمنظومات صواريخ هوك المضادة للطائرات في قاعدة "الوطية" الجوية الليبية، التي استعادت قوات حكومة الوفاق الليبية بدعم من تركيا السيطرة عليها مؤخرا.

إعلان

ورجح هذا الموقع العسكري البلغاري، وفقا لما أورده موقع "روسيا اليوم"، يوم الأربعاء 08 يوليو 2020، أن هذه الشكوك تعززها مقاطع فيديو نشرت في شبكة الإنترنت عن تدريبات تضمنت تزود طائرات "إف – 16" تركية بالوقود في الجو.

ونقل الموقع البلغاري عن الخبير العسكري يوري ليامين أن النزاع في ليبيا يتطور نحو المزيد من التصعيد، خاصة بعد التدمير الأخير لمنظومات صواريخ هوك المضادة للطائرات في قاعدة "الوطية" الجوية بالقرب من العاصمة الليبية، التي تسيطر عليها حكومة الوفاق الوطني والجيش التركي، مضيفا أنه "يجب على حفتر الآن أن يشعر بالخوف".

 ورأى المصدر أن تركيا تستطيع استخدام أسطولها الكبير نسبيا من مقاتلات "إف – 16" لمهاجمة قاعدة الجفرة الجوية، مشيرا إلى أن  سلاح الجو التركي حصل منذ أواخر الثمانينيات على 270 مقاتلة متعددة من هذا الطراز.

 ويوجد لدى تركيا الآن حوالي 250 طائرة "إف - 16" جاهزة للقتال، بعد أن فقدت عددا من المقاتلات من هذا النوع خلال هذه المدة لأسباب متنوعة.

 وأشار الخبير إلى أن سلاح الجو التركي يمتلك لضمان نجاح مثل هذه العملية في ليبيا، 7 طائرات تزود بالوقود من طراز "KC-135R"، وبحوزته 4 طائرات حديثة بعيدة المدى، للرصد الراداري والتحكم من طراز "E-7T".

وكشف الخبير العسكري أن مجموعة جوية قتالية تركية مكونة من طائرات "إف – 16" وطائرات للتزود بالوقود وأخرى للاستطلاع، أجرت العام الجاري بالفعل تدريبات قبالة السواحل الليبية، تضمنت أيضا التنسيق مع القوات التركية التي تنتشر حاليا قبالة السواحل وفي الأراضي الليبية.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.