تخطي إلى المحتوى الرئيسي

ترامب يبدل موقفه ويؤيّد وضع الكمامة: "لا أحد أكثر وطنية مني، أنا رئيسكم المفضّل!"

ترامب في مركز طبي عسكري بولاية ميرلاند الأمريكية
ترامب في مركز طبي عسكري بولاية ميرلاند الأمريكية © رويترز
نص : مونت كارلو الدولية / أ ف ب
2 دقائق

أيّد الرئيس الأميركي دونالد ترامب وضع الكمامة للوقاية من فيروس كورونا المستجدّ بعدما كان وإدارته يهونون على مدى أشهر من تأثير وأهمية وضع الكمامات الواقية.

إعلان

وأصاب الفيروس أكثر من 14,6 مليون شخص وأودى بأكثر من 600 ألف منذ ظهوره للمرة الأولى في الصين، فيما ترد تحذيرات من تسارع تفشيه في إفريقيا. ورغم الأمال المعلّقة على لقاحين قيد التطوير ضد كوفيد-19، فإن الخيارات المتاحة لمكافحة انتشاره تبقى محدودة، وفي طليعتها وضع الكمامات الواقية، الأمر الذي امتنع ترامب وحلفاؤه السياسيون لأشهر عن تشجيع الناس على القيام به.

لكن الرئيس الأميركي بدّل موقفه الإثنين 07/20 ونشر على تويتر صورة له واضعا كمامة وأرفقها برسالة تقول "نحن متّحدون في جهودنا للتغلب على الفيروس الصيني الخفي، وكثر يقولون إن وضع كمامة هو عمل وطني حين تستحيل ممارسة التباعد الاجتماعي". وتابع "لا أحد أكثر وطنية مني، رئيسكم المفضّل!".

وتجهد السلطات الأميركية للتصدي للأزمة فيما يقترب عدد الإصابات بالفيروس من أربعة ملايين مع أكثر من 140 ألف وفاة، ويتعرض ترامب لانتقادات على خلفية إدارته لتفشي الوباء. ويسعى الرئيس للرد على للغضب الشعبي قبل نحو 100 يوم فقط على الانتخابات الرئاسية في تشرين الثاني/نوفمبر، وسط تصاعد الكلفة البشرية والخسائر الفادحة على الاقتصاد الأميركي.

وبات عشرات ملايين الأميركيين عاطلين عن العمل، فيما تنتهي الإعانات الإضافية المقدمة لتجنيب البعض الفقر، نهاية تموز/يوليو. وقالت ديانا يتبارك (44 عاما) العاطلة عن العمل منذ نيسان/أبريل "ما زلت أجد صعوبة في تسديد فواتيري وما زلت أبحث عن عمل". وأضافت "في الوقت الحاضر، من الصعب العثور على وظيفة، فكل شيء مغلق".

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.