تخطي إلى المحتوى الرئيسي
الولايات المتحدة

واشنطن تغلق قنصليّة للصين بهدف "حماية الملكية الثقافية ومعلومات الأميركيين الخاصة"

القنصلية الصينية في هيوستن
القنصلية الصينية في هيوستن © تويتر
نص : مونت كارلو الدولية / أ ف ب
2 دقائق

في خطوة من شأنها زيادة التوتر بين البلدين، أمرت الولايات المتحدة بإغلاق قنصلية الصين في مدينة هيوستن، وهي واحدة من أصل خمس قنصليات للصين في الولايات المتحدة من أجل "حماية الملكية الثقافية الأميركية ومعلومات الأميركيين الخاصة"، بحسب ما أكدته الخارجية الأمريكية.

إعلان

فقد أعلنت متحدثة باسم الخارجية الأميركية أن القنصلية الصينية في هيوستن أغلقت "لحماية الملكية الثقافية الأميركية ومعلومات الأميركيين الخاصة"، وذلك بعد احتجاج شديد من بكين على هذه الخطوة.

وأكدت المتحدثة مورغان أورتاغوس على هامش زيارة وزير الخارجية مايك بومبيو إلى كوبنهاغن "تنص اتفاقية فيينا أن على دبلوماسيي الدول احترام قوانين ونظم البلد المضيف ومن واجبهم عدم التدخل في الشؤون الداخلية لذلك البلد"، دون أن تضيف مزيداً من التفاصيل.

من جهتها، ووصفت بكين القرار بأنه "استفزاز سياسي" سيسيء بشكل إضافي للعلاقات الدبلوماسية بين البلدين.  فقد أعلن المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية وانغ وين بين للصحافيين "أنه استفزاز سياسي يقوم به الجانب الأميركي بشكل آحادي وينتهك بشكل خطير القانون الدولي". واعتبر أن "الصين تدين بشدة هذا العمل الفاضح وغير المبرر، مهددا واشنطن بالرد".

وبحسب عدة وسائل إعلام في هيوستون، فانه تم الاتصال برجال الإطفاء والشرطة للحضور مساء الثلاثاء الى القنصلية إثر تقارير تفيد بأنه يجري إحراق وثائق في باحة المبنى.

كما أشارت شرطة مدينة هيوستون في تغريدة لها على تويتر أنه تمت مشاهدة دخان متصاعد لكن قوات الأمن "لم يسمح لها بدخول" حرم القنصلية.

يذكر أن للصين خمس قنصليات في الولايات المتحدة، وقد فتحت قنصلية هيوستون في ولاية تكساس في 1979 وتضم لوائحها 900 ألف صيني.

ويأتي هذا القرار على خلفية توتر بين البلدين على عدة مستويات: قانون الامن القومي المثير للجدل في هونغ كونغ واتهامات بالتجسس ووضع حقوق الانسان في منطقة شينجيانغ (شمال غرب).

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.