تخطي إلى المحتوى الرئيسي

منظمة: على السودان اتخاذ "موقف جذري" حول "العنف المنهجي" المُمارس ضد النساء

فريق الكرنك السوداني لكرة القدم للسيدات
فريق الكرنك السوداني لكرة القدم للسيدات © أ ف ب
نص : مونت كارلو الدولية
2 دقائق

دعت "المبادرة الاستراتيجية من أجل المرأة في القرن الأفريقي" الحكومة السودانية إلى اتخاذ خطوات جادة لمكافحة "العنف المنهجي" ضد النساء في دارفور وكردفان وولاية النيل الأزرق.

إعلان

وحثت الشبكة التي تتخذ من العاصمة الأوغندية كامبالا مقراً لها الخرطوم في بيان الخميس 23 تموز 2020 على اتخاذ "موقف جذري" في ما يخص الهجمات المستمرة على السكان في مناطق الصراع ووضع "خطط استراتيجية" لوقف العنف بالتعاون مع النساء الناشطات والفاعلات في المجتمع المدني.

وقال البيان إن على الحكومة السودانية مراجعة السياسات والقوانين التمييزية التي تضمن الإفلات من العقاب للقوات العسكرية والأمنية. وأضاف "ستبقى هذه القوانين، التي تسمح باستمرار وقوع العنف والإرهاب ضد المرأة بدون مساءلة، عقبة أمام أي جهود لتحقيق السلام والعدالة".

وشددت الشبكة على ضرورة الإسراع في استكمال هياكل الحوكمة المدنية، وخاصة المجلس الأعلى للسلام، واعتبرت أن "سيطرة الجيش على الفضاء المدني" و"الوجود القوي للميليشيات في البلاد" هما العاملان الرئيسيان اللذان يهددان أمن المرأة.

وجاء في البيان أن "عسكرة المجتمع السوداني" طوال 30 عاماً من عهد نظام الرئيس السابق عمر البشير "يعيق فرصة البلاد في تحقيق انتقال سلمي"، كما أن وجود الميليشيات سيكون عائقاً أمام التوصل إلى سلام مستدام ومتفق عليه. وبالتالي، يجب أن تحظى الترتيبات الأمنية بالأولوية، بما في ذلك "إصلاح المؤسسات الأمنية والعسكرية".

وأشارت الشبكة في بيانها إلى الاعتصامات المطالبة بالسلام والتي نُظمت في أنحاء مختلفة من السودان اعتبرتها "بداية لحركة شعبية واسعة لتحقيق أبرز شعار للاحتجاجات التي أطاحت بالرئيس البشير وهو السلام".

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.