تخطي إلى المحتوى الرئيسي

قائد القوات الأمريكية في اليابان: ملتزمون 100% بمساعدة طوكيو ضد "التوغل الصيني"

خلال عرض عسكري أمريكي ياباني في طوكيو
خلال عرض عسكري أمريكي ياباني في طوكيو © أ ف ب
نص : مونت كارلو الدولية / رويترز
2 دقائق

قال اللفتنانت جنرال كيفن شنايدر قائد القوات الأمريكية في اليابان الأربعاء 07/29 إن الجيش الأمريكي سيساعد اليابان في مراقبة عمليات التوغل الصينية "غير المسبوقة" حول جزر في بحر الصين الشرقي تسيطر عليها طوكيو وتطالب بكين بالسيادة عليها، وذلك في وقت تستعد فيه القوارب الصينية لبدء الصيد في المياه القريبة.

إعلان

وذكر شنايدر خلال مؤتمر صحفي على الإنترنت "الولايات المتحدة ثابتة بنسبة 100 بالمئة بالتزامها بمساعدة حكومة اليابان في هذا الأمر". وأضاف "كانت (السفن الصينية) تدخل وتخرج بضع مرات في الشهر، الآن نراها ترسو بحرية وتتحدى الإدارة اليابانية".

وتأتي تعليقات شنايدر في وقت ينتقد فيه هو وقادة أمريكيون كبار آخرون بكين بسبب ضغوطها لتأكيد مطالبها الإقليمية في آسيا وسط جائحة فيروس كورونا والتدهور الحاد في العلاقات بين البلدين. وردت الصين في غضون ساعة على تعليقات شنايدر، التي وصفت أيضا تصرفات بكين بأنها "عدوانية وخبيثة". وقالت وزارة الخارجية إن الجزر أراض صينية ودعت "جميع الأطراف إلى الحفاظ على الاستقرار في المنطقة".

ويثور النزاع منذ سنوات على جزر في بحر الصين الشرقي تعرف باسم سينكاكو في اليابان ودياويو في الصين. وتتخذ واشنطن موقفا محايدا بشأن مسألة السيادة لكنها تعهدت بمساعدة طوكيو في الدفاع عن الجزر في مواجهة أي هجوم.

وقال شنايدر إن بكين ستنهي على الأرجح حظرا لصيد الأسماك في بحر الصين الشرقي في 15 أغسطس آب تقريبا، مما يسمح لأسطول سفن صيد مدعوم بقوة بحرية وخفر السواحل والبحرية الصينية بالصيد حول الجزر المتنازع عليها.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.