تخطي إلى المحتوى الرئيسي
صفحة فرنسا

المجلس الفرنسي للديانة الإسلامية يصدر تعليمات خاصة بعيد الأضحى، ودرجة الحرارة تصل إلى الذروة

مسجد باريس
مسجد باريس © (أرشيف)
نص : فائزة مصطفى
4 دقائق

في صفحة أخبار فرنسا، نستعرض كالعادة أهم الأحداث في مختلف المجالات، فنتعرف على ظروف إحياء عيد الأضحى في البلاد في خضم الأزمة الصحية، والخلاف بين الطبيب المشهور ومدير المستشفيات في باريس، ومتفرقات أخرى. 

إعلان

 

البروفيسور المثير للجدل يتهم مدير المستشفيات الباريسية بالافتراء

كان المدير العام للمستشفيات على مستوى العاصمة باريس مارتان هيرش قد اتهم الطبيبَ المعروف ومديرَ المعهد المتوسطي لمكافحة الأمراض المعدية في مدينة مارسيليا ديدي راؤول بتقديم معطيات طبية خاطئة وتقديم شهادة كاذبة أمام النواب، وهذا خلال جلسة الاستماع إليه من قبل لجنة التحقيق التابعة للجمعية الوطنية أو البرلمان بشأن إدارة أزمة فيروس كورونا. وكان الطبيب المثير للجدل قد أكد  بأن معدل وفاة المرضى المصابين بالفيروس في العناية المركزية كانت بنسبة "43٪". لكن هيرش نفى ذلك، وكشف عن نسبة تتراوح بين 25٪ و35٪.

ورفع ديدي راؤول شكوى قضائية ضد المدير العام للمستشفيات بتهمة الكذب والافتراء عليه، وفتحت النيابة العامة لباريس تحقيقا في القضية حسبما أكده المدعي العام يوم الخميس 30 يوليو تموز.

إجراءات صحية مشددة خلال إحياء عيد الأضحى

يصادف عيد الأضحى صلاة الجمعة أيضا، وهذا ما سيجعل عدد إقبال المسلمين على المساجد بأضعاف مضاعفة. وفي خضم الظروف التي فرضها وباء كورونا، سارع المجلس الفرنسي للديانة الإسلامية إلى إصدار تعليمات لحماية المصلين من خطر الإصابة بعدوى الفيروس، عبر التذكير بلبس الأقنعة الواقية، وغسل وتعقيم الأيادي بانتظام في مداخل المساجد، وفرض التباعد بين المصلين بمسافة متر واحد، وتجنب المصافحة والعناق. كما أوصى المجلس المصلين باصطحاب سجاداتهم معهم، والوضوءَ في بيوتهم.

وذكر المجلس المسلمين أيضا بضرورة الامتثال للقانون الذي يحظر حاليًا التجمعات الأكثر من خمسة ألاف شخص في مكان واحد، وعليه دعا كبار السن والمرضى بأداء صلاتي العيد والجمعة في منازلهم لحماية أنفسهم من العدوى، وطالب الأئمة باختصار الخطبتين. أما فيما يتعلق بذبح الأضحية فستتكفل المذابح كالعادة بذلك، وسيتم تسليم لحمها في ظروف صحية آمنة.

موجة حر ملتهبة في كامل أنحاء البلاد، قد تتجاوز الأربعين درجة مئوية

تبلغ حرارة الطقس فرنسا مرة أخرى الذروةَ يومي الخميس والجمعة، ولا سيما في منطقة لافالي دي رون وفي جنوب غرب البلاد، وقد صنفت مصالح الأرصاد الجوية ست مناطق ضمن الدائرة البرتقالية لتنبيه السكان على أخذ الحيطة والحذر، مثلا: في مدينة ليون وضواحيها حيث تصل درجة الحرارة إلى 39 درجة مئوية نهارا.

وتسجل درجة استثنائية في جنوب غرب البلاد، تتراوح بين 36 إلى 40 درجة مئوية خاصة في منطقة لاجيرود وفي بوردو. يمكن أن تصل إلى 41 درجة.

لصوص الفن يظفرون بغنيمة ثمينة

يتعلق الأمر بلوحتين للرسّام الفرنسي المعاصر بيار سولاج، المعروف باكتشافه للضوء عبر اللون الأسود. سرق اللصوص اللوحتين خلال اقتحامهم لمنزل رجل بريطاني يقيم في العاصمة باريس فجر الثلاثاء الماضي، كما استولوا على ست لوحات فنية أخرى قيمتُها تتراوحُ بين مليون ومليونَي دولار.

ويبدو أن الحظ كان سخيا مع هؤلاء اللصوص، إذ عثروا أيضا على مجوهرات ثمينة ومبالغ مالية. كل ذلك حدث بينما كان صاحب المنزل يغطُ في نوم عميق.

 

 

 

 

 

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.