أخبار العالم

وزيرا خارجية اليونان وأمريكا يبحثان التوتر بين أثينا وتركيا في شرق المتوسط

وزير الخارجية اليوناني نيكوس دندياس خلال مؤتمر صحفي في قبرص يوم 7 أكتوبر تشرين الأول 2019.
وزير الخارجية اليوناني نيكوس دندياس خلال مؤتمر صحفي في قبرص يوم 7 أكتوبر تشرين الأول 2019. -رويترز

قالت وزارة الخارجية اليونانية يوم الأربعاء 12 أغسطس 2020  إن وزير الخارجية سيجتمع مع نظيره الأمريكي في فيينا يوم الجمعة 14 أغسطس لبحث التوترات في شرق البحر المتوسط وسط خلاف بين أثينا وأنقرة بشأن موارد النفط والغاز.

إعلان

ويأتي الاجتماع بين وزيري الخارجية اليوناني نيكوس ديندياس والأمريكي مايك بومبيو بعد أيام من إرسال تركيا سفينة المسح السيزمي (أوروتش رئيس) إلى منطقة بحرية تتنازع الدولتان السيادة عليها، قائلة إنها ستعمل هناك حتى 23 أغسطس آب. وقالت تركيا إنها تعتزم إصدار تراخيص للتنقيب عن الغاز في المنطقة في مكان ما بين جزيرة كريت اليونانية وقبرص هذا الشهر.

ونشبت خلافات كبيرة بين تركيا واليونان بسبب مطالبهما المتداخلة  بالسيادة على موارد النفط والغاز، نتيجة وجهات النظر المتعارضة حول مدى امتداد الجرف القاري لكل منهما في المياه التي تكثر بها الجزر.

وأدت تحركات تركيا الأخيرة، بعد أيام من توقيع اليونان اتفاقا بحريا مع مصر أثار غضب أنقرة، إلى زيادة التوترات مع جارتها منهية فترة وجيزة من الهدوء توسطت فيه ألمانيا.

وحث ديندياس تركيا يوم الثلاثاء 11 أغسطس على "مغادرة الجرف القاري اليوناني على الفور" قائلا إن أثينا عازمة على الدفاع عن حقوقها السيادية. كما دعت اليونان إلى اجتماع طارئ للاتحاد الأوروبي لبحث الأمر.

وسيعقد وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي اجتماعا استثنائيا يوم الجمعة في الساعة 1300 بتوقيت جرينتش عبر الإنترنت.

وحثت الولايات المتحدة على استئناف المحادثات المباشرة بين تركيا واليونان، التي قال المتحدث باسم الرئاسة التركية إبراهيم كالين إنها كانت جارية منذ شهرين إلى أن توقفت الأسبوع الماضي. وذكرت تركيا أن الاتفاق مع مصر، الذي قال دبلوماسيون يونانيون إنه ألغى فعليا اتفاقا بين تركيا والحكومة الليبية المعترف بها دوليا، أظهر أنها لا تستطيع الثقة بأثينا، وتعهدت بمواصلة عمليات المسح في المياه التي تطالب بها اليونان وقبرص أيضا.

 

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم