تخطي إلى المحتوى الرئيسي
إسرائيل

تواصل القصف الإسرائيلي الليلي على غزة ردّاً على إطلاق بالونات حارقة من القطاع الفلسطيني

قنابل أسقطتها الطائرات الحربية الإسرائيلية فوق مدينة غزة
قنابل أسقطتها الطائرات الحربية الإسرائيلية فوق مدينة غزة © أ ف ب
نص : مونت كارلو الدولية / أ ف ب
3 دقائق

أعلن الجيش الإسرائيلي فجر الخميس 20 أغسطس 2020 أنّ دباباته قصفت مواقع لحركة حماس في قطاع غزة وذلك ردّاً على إطلاق بالونات حارقة من القطاع الفلسطيني باتّجاه جنوب الدولة العبرية، في ليلة جديدة من التصعيد بين الطرفين.

إعلان

أعلن الجيش الإسرائيلي فجر الخميس 20 أغسطس 2020 أنّ دباباته قصفت مواقع لحركة حماس في قطاع غزة وذلك ردّاً على إطلاق بالونات حارقة من القطاع الفلسطيني باتّجاه جنوب الدولة العبرية، في ليلة جديدة من التصعيد بين الطرفين.

ومنذ السادس من آب/أغسطس الجاري لم تكد تمرّ ليلة واحدة من دون أن تشنّ فيها إسرائيل قصفاً جوياً أو برياً على القطاع ردّاً على إطلاق ناشطين منه بالونات حارقة، وفي أحيان نادرة صواريخ، على جنوب الدولة العبرية.

وفجر الخميس قال الجيش في بيان مقتضب إنّ "دباباته استهدفت مواقع عسكرية لحماس" في قطاع غزة رداً على إطلاق بالونات حارقة منه.

وغالباً ما تتسبّب هذه القنابل الحارقة المعلّقة ببالونات أو طائرات ورقية باندلاع حرائق في مناطق حرجيّة في جنوب إسرائيل.

وبالإضافة إلى قصفها القطاع، ردّت إسرائيل على إطلاق البالونات الحارقة منه بسلسلة من الإجراءات العقابية بينها تقليص مساحة صيد السمك المسموح بها في مياه غزة وإغلاق معبر كرم سالم المخصّص لعبور البضائع إلى القطاع ووقف إمدادات الوقود مما تسبّب بتوقف محطة توليد الطاقة الكهربائية في القطاع.

ويأتي التصعيد بين غزة وإسرائيل على الرّغم من وساطة بين الطرفين قام بها وفد مصري.

ويبلغ عدد سكان قطاع غزة مليوني نسمة يعيش أكثر من نصفهم في الفقر، بحسب البنك الدولي.

وأسفر التصعيد بين إسرائيل والقطاع خلال الأسبوعين الماضيين عن سقوط بضعة جرحى، بحسب مصادر إسرائيلية وفلسطينية.

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.